6 علاجات منزلية لتخفيف آلام المعدة بشكل طبيعي

نشرت مجلة “ميخور كون سالود” الإسبانية تقريرا تحدثت فيه عن العلاجات المنزلية التي تساعد على تخفيف آلام المعدة بشكل طبيعي.

وقالت المجلة، في تقريرها الذي ترجمته “عربي21″، إنه يمكن اعتماد بعض المكونات الطبيعية لإعداد العلاجات المنزلية لآلام المعدة بطريقة فعالة ودون أضرار جانبية، وغالبا ما تكون آلام المعدة من أعراض الإصابة بأمراض مختلفة أو نتيجة الحساسية تجاه بعض الأطعمة. وعادة ما تكون مرفوقة بالتهاب وغازات وحموضة.

وذكرت المجلة أن الأطباء لا ينصحون بتجربة هذه العلاجات مع الرضع أو الأطفال دون سن 15 سنة، لأنها يمكن أن تساهم في إخفاء أعراض بعض الأمراض الذي تتطلب رعاية طبية خاصة. وعلى الرغم من أن هذه العلاجات تحتوي على مكونات طبيعية، إلا أنه من الأفضل أن توصف فقط للأكبر سنا.

وأوردت المجلة أن العلاجات الطبيعية مفيدة في الحالات غير المستعصية ومع المغص الخفيف. أما إذا كان الألم شديدا، فينصح بزيارة الطبيب لإجراء الفحوصات الطبية اللازمة. وفي العديد من الحالات تكون هذه الآلام ناتجة عن عدم تحمل بعض الأطعمة أو تناول الكثير من الطعام، وهي أقل إثارة للقلق إذا كان الانزعاج ناجما عن عدم ارتياح في الجهاز الهضمي أو بسبب التوتر والقلق.

شاي الزنجبيل والليمون
وأشارت المجلة، أولا، إلى أن شاي الزنجبيل والليمون من أفضل العلاجات التي يمكن تحضيرها، حيث يعرف الزنجبيل بخصائصه المضادة للالتهابات والمفيدة للجهاز الهضمي. ويساعد شرب هذا الشاي على تقليل انتفاخ البطن والتخفيف من الدوار والألم. وإذا مزج مع قليل من عصير الليمون فإنه سيساعد على الحد من حرقة المعدة. ولإعداد هذا الشاي، يجب نقع الزنجبيل المبشور في الماء الساخن لمدة 10 دقائق، وبمجرد أن يصبح دافئا نضيف إليه عصير الليمون.

خل التفاح
وأضافت المجلة، ثانيا، أن خل التفاح يمثل علاجا فعالا لآلام المعدة لأنه يساهم في تنظيم درجة الحموضة الطبيعية للمعدة، ويقلل من غازات الجهاز الهضمي. ويساعد هذا العلاج على التخفيف من آلام المعدة بعد تناول وجبة دسمة. ويمكن إضافة قليل من الماء الدافئ إلى الخل لتخفيفه وتحليته بقليل من العسل.

شاي البابونج
وأوردت المجلة، ثالثا، أن شاي البابونج كان يستخدم منذ العصور القديمة لعلاج مشاكل الجهاز الهضمي، فهو مفيد للمعدة ويساعد على تقليل انتفاخ البطن والتوتر. وبإمكاننا شرب هذا الشاي حوالي ثلاث مرات في اليوم. ويحضر شاي البابونج عن طريق نقع كيس الشاي في الماء الساخن لمدة خمس دقائق على الأقل ثم تحليته بالعسل.

بيكربونات الصوديوم مع الليمونوأبرزت المجلة، رابعا، أن خليط بيكربونات الصوديوم مع الليمون من بين العلاجات الأكثر شيوعا لتخفيف آلام المعدة. فتأثيره القلوي الطفيف يقلل من الحموضة بشكل فوري، ما يساعد على تعزيز توازن بطانة المعدة، ومن المستحسن شرب هذا الخليط بمعدل مرتين في اليوم. ولتحضير هذا الخليط نحتاج لكوب من الماء وملعقة صغيرة من بيكربونات الصوديوم وعصير نصف ليمونة.

ماء الأرز
وأفادت المجلة، خامسا، بأن ماء الأرز هو مشروب نباتي يساعد على تحسين عملية الهضم، ويحمي في الوقت نفسه بطانة المعدة. وإلى جانب توفيره للعناصر الغذائية، يعد ماء الأرز علاجا جيدا للإسهال. ويمكنك شرب كأسين من ماء الأرز يوميا. وكل ما عليك القيام به هو غلي الأرز في الماء لمدة 15 دقيقة على نار هادئة، ثم تركه ليبرد في درجة حرارة الغرفة وتحلية مائه بقليل من العسل قبل شربه.

شاي الشيح
وذكرت المجلة، سادسا، أن شاي الشيح يتمتع بخصائص علاجية مذهلة، ويمكن استخدامه في علاج آلام المعدة وبعض الاضطرابات الهضمية الأخرى. ويستحسن شرب شاي الشيح بمعدل ثلاث مرات في اليوم إلى أن يختفي الألم. ولإعداد شاي الشيح، يجب نقع هذه النبتة في الماء المغلي وتركها لمدة ثمانية أو 10 دقائق.

وفي الختام، نوهت المجلة بأن تجربة أحد هذه العلاجات من شأنه أن يساعد على الشعور بالراحة. ولكن، لكل علاج مفعول خاص يختلف باختلاف الحالة المرضية التي يعاني منها الشخص. ومن المهم أيضا اختيار علاج واحد فقط في كل مرة، لأن الجمع بينها يمكن أن تكون له نتائج عكسية.

Print Friendly, PDF & Email