لجنة القدس في المؤتمر الشعبي تطلق حملة توعوية ضد المخدرات في مدارس القدس المحتلة

القدس المحتلة/PNN- أطلقت لجنة القدس في المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج بالشراكة مع مؤسسة المقدسي لتنمية المجتمع في مدينة القدس، حملة توعوية تحت شعار “أعيننا على القدس”، تهدف إلى توعية الطلاب المقدسيين من آفة المخدرات التي يعمل الاحتلال الصهيوني على نشرها بين طلبة القدس المحتلة.

وتشمل الحملة سلسلة من المحاضرات في المدارس، يلقيها الاستاذ عصام جويحان مدير الدائرة الاجتماعية في مؤسسة المقدسي، تتضمن شرحا حول أهداف الحملة والتوعية من مخاطر الإدمان على المخدرات وكيفية التعامل معها من قبل المعلمين.

وفي أولى المحاضرات أشار جويحان إلى أن الاحتلال يعمل على تدمير الشباب المقدسي من خلال نشر المخدرات بين الطلبة.

من جهتها قالت الدكتورة نائلة الوعري رئيسة لجنة القدس في المؤتمر الشعبي، إن الاحتلال يسعى الى تدمير الأجيال الفلسطينية ليس بالقتل والاعتقال فقط وإنما من خلال افتعال الأزمات الاجتماعية للشباب الفلسطيني ونشر الجهل بينهم.

وأضافت الوعري:” إن سعي الاحتلال وتشجيعه للطلاب على التسرب من المدارس هدفه خلق جيل عاطل عن العمل وجاهل بالعلم والأخلاق والدين، وهذا يمهد لبيئة خصبة لنشر المخدرات بينهم”.

وأشارت الوعري إلى أن الاحتلال يسمح لتجار المخدرات بالتحرك بحرية في القدس الشرقية في حين يمنعهم من دخول القدس الغربية المحتلة.

يشار إلى أن حملة أعيننا على القدس ستتواصل لعدة أسابيع من خلال محاضرات توعوية في أكثر من مدرسة ومركز شبابي.

Print Friendly, PDF & Email