بشار المصري يرفض دعوة للمشاركة في “مؤتمر البحرين” المرتبط بصفقة القرن

رام الله/PNN/ قال رجل الأعمال الفلسطيني بشار المصري إن دعوة وجهت إليه للحديث بما يسمى مؤتمر “السلام من أجل الازدهار” في العاصمة البحرينية المنامة، معلنا رفضه المشاركة في المؤتمر.

وكانت الولايات المتحدة أعلنت أمس انها ستنشر الشق الاقتصادي من صفقة القرن بمؤتمر ستعقده في البحرين نهاية الشهر الجاري.

وقال المصري: وجهت لي دعوة كما متوقع توجيهها للعديد من الشخصيات الفلسطينية في مجال الاقتصاد والسياسة، لكنني لن أشارك في هذا المؤتمر، ولن يشارك فيه أي ممثل عن شركاتنا أو في أي من نتائجه وتوابعه.

وأضاف المصري: “من جديد نؤكد موقفنا الواضح: لن نتعامل مع أي حدث خارج عن الإجماع الوطني الفلسطيني”.

وتابع: “نحن الفلسطينيون قادرون على النهوض باقتصادنا بعيداً عن التدخلات الخارجية.. إن فكرة السلام الاقتصادي فكرة قديمة يتم طرحها الآن بشكل مختلف، وكما رفضها شعبنا سابقاً نرفضها الآن”.

Print Friendly, PDF & Email