الجيش الليبي يُسقط طائرة تركية مُسيرة في أجواء طرابلس

قال المركز الإعلامي للجيش الليبي، إنه سلاح الجو االتابع للقيادة العامة للقوات المسلحة بقيادة المشير خليفة حفتر استهدف، الخميس، طائرة تركية مسيرة أثناء هبوطها في مدرج مطار معيتيقة الدولي بالعاصمة الليبية طرابلس.

وأوضح المركز، وفق وكالة (سبوتنيك) للأنباء، أن المقاتلات الجوية قامت بملاحقة طائرة تركية مسيّرة قامت بالإغارة على القوات الليبية وأسقطها في أثناء هبوطها في المدرج الذي خرجت منه بقاعدة معيتيقة.

من جانبها، قالت إدارة مطار معيتيقة عبر صفحته الرسمية بموقع “فيسبوك” إن “مدرج الاقلاع في مطار معيتيقة الدولي تعرض منذ قليل لقصف بطائرة حربية”.

وبدأت المواجهات العنيفة، التي تشهدها الضواحي الجنوبية والشرقية للعاصمة طرابلس بين قوات تابعة لحكومة الوفاق وأخرى تابعة للقيادة العامة منذ أكثر من شهر، مخلفة 376 قتيلا على الأقل و1822 مصابا، حسب منظمة الصحة العالمية، فيما تقدر المنظمة الدولية للهجرة أعداد النازحين بنحو 38 ألفا و900، مشيرة إلى أن أكثر المدنيين يفرون من منازلهم.

وتتنازع على الحكم في ليبيا سلطتان هما حكومة الوفاق الوطني برئاسة فايز السراج التي شكلت في نهاية 2015 بموجب اتفاق رعته الأمم المتحدة وتتخذ من طرابلس مقرا لها، وسلطات في الشرق الليبي مدعومة من “الجيش الوطني الليبي” بقيادة المشير خليفة حفتر.

وتعاني ليبيا منذ سقوط نظام العقيد معمر القذافي أواخر 2011 من انقسام حاد في مؤسسات الدولة، بين الشرق الذي يديره مجلس النواب والجيش بقيادة خليفة حفتر، بينما يدير المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق برئاسة فائز السراج غربي البلاد، وهي الحكومة المعترف بها دوليا، إلا أنها لم تحظ بثقة البرلمان.

 

Print Friendly, PDF & Email