قيادة عسكرية جديدة خاصة بالفضاء في البنتاعون

واشنطن/PNN -أعلن الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، يوم أمس الخميس، عن إطلاق قيادة عسكرية أميركية خاصة بالفضاء في وزارة الدفاع (البنتاغون)، ستكون مهمتها ضمان هيمنة الولايات المتحدة المهددة من الصين وروسيا في ميدان الحرب الجديد هذا.

وقال ترامب خلال حفل أقيم في واشنطن “هذه لحظة تاريخية، يوم تاريخي يلحظ أهمية الفضاء المركزية لأمن ودفاع الولايات المتحدة”، مضيفا أن “قيادة سبايسكوم ستضمن أن الهيمنة الأميركية في الفضاء لن تكون مهددة أبدا”.

وبالنسبة إلى ترامب، يتعلق الأمر بمحاربة أعداء الولايات المتحدة الذين يهاجمون “الأقمار الصناعية الأميركية التي تُعَدّ مهمة جدا للعمليّات في ميادين الحرب”.

وستشرف هذه القيادة الجديدة على الفضاء والأقمار الصناعية والطائرات ذات مستوى التحليق المرتفع، وستكون موازية على سبيل المثال لـ”سينتكوم” المسؤولة عن العمليات العسكرية الأميركية في الشرق الأوسط.

وقال الجنرال جون ريموند قائد هذه القيادة العسكرية الجديدة، إن خصوم الولايات المتحدة بدأوا بالفعل يركّزون على سُبل استخدام الفضاء في إطار صراع أوسع نطاقا.

وأضاف “اليوم، نحن الأفضل عالميا في الفضاء، غير أن مستوى تفوّقنا يضيق. نريد التحرك سريعا والبقاء في المقدمة”.

Print Friendly, PDF & Email