المحافظ حميد و وزير النقل والمواصلات سالم يتفقان على تفعيل خطوط نقل خاصة بالسياح

بيت لحم/PNN/ بحث محافظ محافظة بيت لحم اللواء كامل حميد مع وزير النقل والمواصلات عاصم سالم و وفد من وزارة النقل والمواصلات سبل النهوض بالواقع المروري في بيت لحم الى جانب البحث في حل بعض الاشكاليات المرورية خصوصا فيما يتعلق بايجاد شركات وسائقي نقل سياحي يليق ببيت لحم في ظل ازدياد الاعداد للافواج السياحية التي تزور بيت لحم.

وفي بداية اللقاء رحب المحافظ حميد رحب بالوزير والوفد المرافق له وشكره على الزيارة والجولة ببيت لحم مشددا على اهمية الزيارة في هذا الوقت حيث تحدث عن الهم العام في المواصلات والاليات و السبل لحل بعض القضايا والاحتياجات المرورية مشددا على ضرورة الاستفادة من تجارب سابقة من عدة محافظات شهدت تحسن وترتيبات مرورية.

واشار حميد الى اهمية محافظة بيت لحم السياحية التي يدخلها ملايين السياح وبالتالي فان الواقع المروري وتحسينه اولوية لانه يساهم بنقل واقع فلسطين وسمعتها من خلال ملايين السياح الذين يزورونها مؤكدا ان اول ما يشاهده ويلمسه الحجاج والسياح هم سائقي سيارات الاجرة مما يدفعنا جميعا الى العمل على تحسين هذه الخدمة عبر السعي لتطوير النقل السياحي الذي يجب ان يكون لسياراته لون وسائقيه يحظون بتدريباتخاصة تؤهلهم على التعامل مع السياح خصوصا في ظل وجود شكاوي من قبل بعض السياح وبالتالي فان هناك حاجة لنظام خاص لمعالجة الواقع المروري الحالي.

واشار حميد الى ان سبب الفوضى في الشوارع هو سلوك الكثير من سائقي النقل العام وقيامهم بممارسات على الطرق مثل الوقوف في منتصف الشوارع للتحميل او التنزيل مشددا على اهمية ضبط السلوك العام الذي يحتاج لمزيد من الانضباط حيث المحافظ الى اجراءات متعددة من قبل الشرطة والاجهزة الامنية مثل نشر الحواجز واتخاذ اجراءات ضد المخالفين

كما طرح المحافظ حميد موضوع طلبة الجامعات في المناطق الغربية والجنوبية والشرقية وتنقلهم الى جامعات الخليل بالاضافة الى موضوع طلبة بيت لحم وريفها الشرقي الى جامعة القدس مشيرا الى ان الواقع الحالي يكلف الطلبة الوقت والمال معربا عن امله بان تعمل الوزارة على حل الاشكالية من خلال ايجاد حافلات مخصصة للطلبة.

كما تحدث المحافظ حميد عن اهمية حل بعض الاشكاليات لبعض قرى الارياف خصوصا في مناطق يحاصرها الاحتلال ويستهدفها بالاستيطان مشيرا لوحود تراكم الاشكاليات المرورية في هذه القرى غرب وشرق وجنوب بيت لحم

واشار حميد الى ان المخافظة والبلديات تسعى لوضع خطط وتصورات لحل الازمات المرورية مشيرا الى الدراسة التي تجريها بلدية بيت لحم مع بلدية باريس وغيرها من البرامج والخطط والاجراءات التي تم اتخاذها .

بدوره شكر وزير النقل والمواصلات عاصم سالم وشكر المحافظ على ما طرحه من اشكاليات مرورية في كل المحافظات واعدا بدراسة كافة القضايا التي تحدث بها المحافظ من اجل اتخاذ اجراءات على الارض لحلها خصوصا قضية النقل السياحي داعيا مدراء الادارات المركزية الذين رافقوه للبدء الفوري بحلها

ووقال الوزير عاصم سالم ان الوزارة تتبنى سياسة جديدة تتمثل بتشكيل فرق عمل من اجل ترتيب الواقع المروري مشددا على ان الوزارة تولي بيت لحم اهتمام خاص حيث تم بالفعل تشكيل فريق للعمل على متابعة وحل الاشكاليات بيت لحم المرورية تمهيدا لتحصيرها لتكون عنقودا سياحيا مضيفا انه بدون نقل سليم وصحي لن يكون هناك حركة سياحية سليمة.

و اكد وزير المواصلات على اهمية ايجاد دورات تاهيل للسائقين العاملين في مجال السياحة مع ضرورة البدء بالتفكير بلون خاص للحافلات السياحية واستكمال القرارات والاجراءات التي تحدثوا بها من اجل تعزيز مسالة النقل السياحي حيث اوضح مدراء الدوائر بالوزارة ان الوزارة كانت قد اتخذت قرارات بمنح اربع تراخيص لشركات محلية من اجل تشغيل حافلات نقل سياحي خاصة لكن لم يتم التنفيذ وفق ما هو مخطط.

ودعا الوزير سالم الجهات ذات العلاقة للبدء الفوري باتخاذ الاجراءات اللازمة من اجل ان يكون هناك قطاع نقل سياحي من خلال العمل بالتعاون مع المحافظ ولجنة السير والزام كافة الشركات التي حصلت على تراخيص لتشغيل حافلات نقل سياحي العمل وفق التراخيص الممنوحة لهم من حيث اللون والمسار الى جانب توظيف سائقين مؤهلين عليها وبدء اتخاذ اجراءات بحق كل سائق يخالف القوانين .

وفي نهاية الاجتماع اتفق المحافظ حميد والوزير سالم على متابعة تنفيذ الاجراءات للمواضيع التي تم بحثها مؤكدين على ضرورة متابعة ما تم الاتفاق عليه من خلال طواقم المحافظة بالتعاون مع الشرطة و وزارة السياحة وبلدية بيت لحم وكافة الجهات ذات العلاقة.

Print Friendly, PDF & Email