نيمار يكشف: كنت أريد الرحيل والعودة إلى برشلونة

كشف النجم البرازيلي الدولي ونجم باريس سان جيرمان الفرنسي نيما ردا سيلفا، أن ناديه الفرنسي أوقف عودته إلى نادي برشلونة الاسباني.

وقال نيمار للصحفيين باللغة البرتغالية، “كان لدي سببي وكنت أريد الرحيل وهذا أمر واضح فعلت كل ما أستطيع فعله لكن النادي لم يتركني أرحل لن أدخل في تفاصيل حيث بدأت صفحة جديدة”.

وأَضاف: “هذه أول مرة أقول فيها هذا الأمر وستكون كذلك آخر مرة، لأن تركيزي الآن ينصب على اللعب مع باريس وأتمنى أن أساعد فريقي في مبارياتنا”.

ووجهت بعض الجماهير التحية لنيمار بعد تسجيل هدف الانتصار الذي حققه باريس سان جيرمان مساء أمس السبت ضد نادي ستراسبوج في الدوري الفرنسي، لكن ظهرت أيضا صيحات استهجان وخلال المباراة رفعت مشجعون لافتات تنتقد المهاجم البرازيلي المثير للجدل.

ورغم ذلك قلل نيمار من أهمية هذا الأمر، وطالب المشجعين بترك عدم حبهم له جانبا والتركيز على دعم الفريق نفسه.

وقال نيمار “هذه ليست أول مرة أتعرض فيها لصيحات استهجان أتعرض لصيحات استهجان خارج أرضي في البرازيل هذا أمر سيئ، لكني أعرف أن كل المباريات بدءا من الآن ستكون مباريات خارجية ليس لدي أي شيء سيئ ضد المشجعين أو الفريق لا أحتاج منهم الهتاف باسمي أو الوقوف خلفي، أريدهم فقط دعم سان جيرمان”.

Print Friendly, PDF & Email