قطعٌ إسرائيليّ وشيك للكهرباء عن أكبر مزود فلسطيني للطاقة

القدس/PNN – أعلنت شركة كهرباء محافظة القدس، اليوم الإثنين، في بيان، تسلمها ثالث إنذار من شركة الكهرباء الإسرائيلية، ما يعني بدء تقنين أو قطع التيار الكهربائي عن بعض مناطق امتياز الشركة، التي تجاوز إجمالي الديون المستحقة عليها، مليار شيكل، بحسب ما أفادت وكالة “الأناضول” للأنباء.

وقالت شركة كهرباء القدس، وهي المزودة للكهرباء الذي تستورده من إسرائيل، لثلاث محافظات، إن بدء موعد تقنين أو قطع التيار الكهربائي سيكون في يومي 22 و23  أيلول/ سبتمبر الجاري، في مدن رام الله، وبيت لحم، وأريحا.

بدوره، قال رئيس مجلس إدارة شركة كهرباء القدس، هشام العمري: “أبلغتنا شركة الكهرباء الإسرائيلية بشكل رسمي أنها ستبدأ باتخاذ إجراءات تقنين أو قطع التيار من الساعة 10 صباحا وحتى 12 ظهرا”، لافتًا إلى أن هذا الإجراء خارج عن إرادة الشركة.

وأضاف العمري: “تسعى (شركة) كهرباء إسرائيل تطبيقه (قطع الكهرباء) بموافقة الحكومة الإسرائيلية، التي تمارس العقاب الجماعي على الشعب الفلسطيني”.

وتابع: “في حال بدأت كهرباء إسرائيل تهديدها سيكون لهذا الإجراء انعكاسات وتداعيات على مجمل الأوضاع، وشل كافة مناحي الحياة، لاسيما في المؤسسات الخدماتية والمستشفيات، ومستودعات الأدوية، وقطاعات التعليم والمياه”.

وتزود شركة كهرباء إسرائيل، الفلسطينيين، بـ90% من حاجته من الطاقة الكهربائية، فيما تتمثّل النسبة المتبقية في إنتاج محلي، ومن الأردن.

Print Friendly, PDF & Email