أخبار عاجلة

PNN بالفيديو : اصابة المصور الصحفي معاذ عمارنة برصاص الاحتلال في عينه خلال تغطيته مسيرة ببلدة صوريف

الخليل /PNN/ اصيب المصور الصحفي معاذ عمارنة ظهر اليوم الجمعة برصاص مطاطية اطلقها جنود الاحتلال الاسرائيلي على الصحفيين خلال تغطيتهم لفعاليات جماهيرية شعبية سلمية في بلدة صوريف الى الشمال الغربي من محافظة الخليل.

وبحسب الصحفيين المتواجدين بالبلدة قام جنود الاحتلال باطلاق رصاصة معدنية”روجر” حيث اصابت الزميل معاذ في طرف عينه وان بعض الشظايا على ما يبدو دخلت في عينه حيث تم نقله الى مستشفى الاهلي في مدينة الخليل لتلقي العلاج.

واظهرت فيديوهات تناقلها الصحفييون على مواقعهم قيام جندي احتلالي بمطاردة الصحفيين الذين هبوا لمساعدة الزميل عمارنة من اجل تصويره وحالوا ايقافهم بالقوة الا ان الصحفيين واصلوا حملهم لزميلهم المصاب وقاموا بنقله الى المشفى .

وقام الصحفيين بالتوجه الى مستشفى الاهلي معربين عن استنكارهم للجريمة البشعة التي تضاف الى سلسلة الجرائم والاستهداف الاسرائيلية للصحفيين الفلسطينين.

واستنكر المصورين هذه الجريمة الاسرائيلية الجديدة بحق زميلهم معاذ عمارنة مشددين على ان الاحتلال حاول تعطيل نقله الى المكان الذي تواجدت به سيارات الاسعاف موضحين ان هذه الاجراءات الاسرائيلية تعكس حجم العنصرية الاسرائيلية مبدين عدم تفهمهم لمحاولة الجيش ايقافهم وزميلهم المصاب من اجل تصويره مما يؤخر تقديم العلاج الطبي له.

وقال المصور الصحفي موسى القواسمة الذي رافق الزميل معاذ عمارنة منذ اللحظة الاولى لاصابته ان الاطباء في مستشفى الاهلي اشاروا الى ان حالته مستقرة وانه يجري تحويله الى مستشفى عالية الحكومي اولا بانتظار تحويلة طبية لاحد مشافي العيون بالقدس.

وقال الصحفي اياد حمد منسق نادي المصورين الصحفيين في حديث مع شبكة فلسطين الاخبارية PNN ان هذه الجريمة تضاف الى سلسلة الجرائم الاسرائيلية بحق الصحفيين الفلسطينين موضحا انها تندرج في اطار السياسة التي تنتهجها سلطات الاحتلال الاسرائيلي لمنع نقل الرواية الفلسطينية من خلال عدسات المصورين.

واضاف حمد الى ان الصحفيين زملاء الصحفي المصاب عمارنة تجموا الان في مستشفى الاهلي وهم يتابعون حالته عن كثب كما انهم يعملون من اجل تحويله الى احد المشافي المختصة بالعيون في القدس او رام الله  مشددا على ان جسم المصور الصحفي الميداني متكاتف ويقف صفا واحدا لاسناد اي زميل صحفي يتعرض لاستهداف او اصابة من قبل الاحتلال.

واشار حمد الى ان كافة المصورين الصحفيين في الخليل وبيت لحم وكافة المحافظات الفلسطينية يتعرضون لحملة تنكيل واستهداف اسرائيلي بشعة ومنظمة من اجل منعهم من القيام بمهامهم مشددا على مطالبة الصحفيين والمصوريين الميدانيين الجهات الدولية ومؤسسات حقوق الصحفيين وحقوق الانسان العمل على وقف الجريمة المتواصلة بحق الصحفيين والتي كان اخرها استهداف المصور عمارنة اليوم.

النقابة تستنكر اعتداء الاحتلال على المصور عمارنة

من ناحيتها استنكرت نقابة الصحفيين الفلسطينيين الاعتداء الذي استهدف المصور الصحفي معاذ عمارنة حيث تعرض لاصابة خطيرة في عينه اليسرى .

وأفاد بيان صادر عن نقابة الصحفيين وتلقت PNN نسخة منه  ان الزميل عمارنة 35 عام ويعمل مع وكالة سند قد أصيب ظهر اليوم برصاصة في عينه اطلقها جيش الاحتلال الاسرائيلي اتجاهه اثناء تغطيته الصحفية لفعالية مناهضة للاستيطان بقرية صوريف شمال الخليل .

و وصف البيان إصابة عمارنة بالخطرة نقل على اثرها لمستشفى الأهلي بالخليل ولا زال يخضع للعلاج .

وأكد البيان ان النقابة راسلت الاتحاد العربي والدولي لحثها على تصدير موقف اتجاه جرائم الاحتلال التي تستهدف الصحفيين الفلسطينيين .

الاعتداء على الصحفيين ببلدة صوريف

اصابة الزميل معاذ عمارنة برصاصة روجر بعينه خلال تغطيته مسيرة في صوريف

Publiée par PNN Network sur Vendredi 15 novembre 2019

Print Friendly, PDF & Email