“التربية” تنظم مهرجان “خطوات صغيرة أحلام كبيرة” لدمج الطلبة من ذوي الإعاقة بالتعليم

رام الله/PNN- نظّمت وزارة التربية والتعليم بالشراكة مع بلدية البيرة والاتحاد العام للأشخاص ذوي الإعاقة ومؤسسة شباب البيرة، اليوم، مهرجاناً رياضياً حمل اسم “خطوات صغيرة أحلام كبيرة”، يستهدف دمج الطلبة ذوي الإعاقة في التعليم.

ويأتي هذا المهرجان إحياءً لفعاليات اليوم العالمي للمعاق، وتأكيداً على دعم حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة وتعزيز دمجهم في المجتمع من خلال مشاركتهم بالنشاطات الرياضية المختلفة، إذ شارك في المهرجان 250 طالباً/ة من مختلف مديريات التربية.

وشارك في فعاليات افتتاح المهرجان وكيل ” التربية” د. بصري صالح، وعضو مجلس بلدية البيرة تمارا حداد، وممثل الاتحاد الفلسطيني العام للأشخاص ذوي الإعاقة حمزة ناصر، ومدير عام الإرشاد والتربية الخاصة في “التربية” محمد الحواش، ومدير عام النشاطات الطلابية عبد الحكيم أبو جاموس، وحشد من الأسرة التربوية.

وأكد صالح أهمية إتاحة المساحة الكافية للطلبة من ذوي الإعاقة، لافتاً إلى ضرورة النهوض بواقع الخدمات التربوية التي تقدمها الوزارة لهذه الفئة، تأكيداً على حقهم في التعليم، مشيداً بالشراكة الفاعلة مع بلدية البيرة والمؤسسات الداعمة للنشاطات التي تستهدف إبراز إبداعات الطلبة وتمكينهم.

بدورها، أشارت حداد إلى أهمية توفير كافة الاحتياجات اللازمة للأشخاص ذوي الإعاقة والتي تلبي متطلباتهم وطموحاتهم، مؤكدةً ضرورة إشراك هذه الشريحة في مختلف الفعاليات تأكيداً على دورهم.

من جانبه، شدد ناصر على أهمية تعزيز الفعاليات الرياضية؛ خاصة لفئة ذوي الإعاقة، لتمكينهم ودعمهم، وجعلهم فاعلين في المجتمع.

Print Friendly, PDF & Email