الرئيسية / بيئة نظيفة / كولومبيا تستضيف احتفالات يوم البيئة العالمي لعام 2020 مع التركيز على موضوع التنوع البيولوجي

كولومبيا تستضيف احتفالات يوم البيئة العالمي لعام 2020 مع التركيز على موضوع التنوع البيولوجي

بوغوتا/PNN- أعلنت كولومبيا وألمانيا وبرنامج الأمم المتحدة للبيئة أن كولومبيا ستستضيف احتفالات يوم البيئة العالمي لعام 2020 بالشراكة مع ألمانيا وأنها ستركّز على التنوع البيولوجي.

يُحتفل بيوم البيئة العالمي يوم 5 حزيران (يونيو) من كل عام. إنه يوم الأمم المتحدة الرئيسي لتعزيز الوعي العالمي والعمل من أجل حماية البيئة. فعلى مر السنين، نمى الاحتفال بهذا اليوم ليصبح أكبر منصة عالمية للتواصل البيئي العام والذي يحتفل به الملايين من الناس في أكثر من 100 دولة.

وقد أكد كل من ريكاردو لوزانو، وزير البيئة والتنمية المستدامة في كولومبيا، ويوشن فلاسبارث، وزير الدولة للبيئة في ألمانيا، وإينغر أندرسن، المديرة التنفيذية للأمم المتحدة للبيئة على هامش مؤتمر الأمم المتحدة المعني بتغيُّر المناخ (المؤتمر الخامس والعشرين للأطراف) الذي عقد في مدريد، إسبانيا، أنه مع وجود مليون نوع من النباتات والحيوانات التي تواجه خطر الانقراض، لم يكن هناك وقت أكثر أهمية للتركيز على مسألة التنوع البيولوجي مثل هذا الوقت.

كما قالت السيدة إنغر أندرسن، المديرة التنفيذية لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة “عام 2020 هو عام الطموح والعمل لمعالجة الأزمة التي تواجه الطبيعة، إنها فرصة لإدماج الحلول القائمة على الطبيعة بشكل كامل في العمل المناخي العالمي”.

يعدّ عام 2020 عاماً حاسماً لالتزامات الدول بالحفاظ على التنوع البيولوجي واستعادته، حيث تستضيف الصين الاجتماع الخامس عشر لمؤتمر الأطراف لاتفاقية الأمم المتحدة للتنوع البيولوجي في كونمينغ. ويوفر العام المقبل أيضاً فرصة لتعزيز بدء عقد الأمم المتحدة لاستعادة النظم الإيكولوجية (2021-2030)، الذي يهدف إلى توسيع نطاق استعادة النظم الإيكولوجية المتدهورة والمدمرة على نطاق واسع لمكافحة أزمة المناخ وتعزيز الأمن الغذائي وإمدادات المياه والتنوع البيولوجي.

وتحتل كولومبيا المرتبة الأولى في العالم التي تقترب من 10 في المئة من حيث التنوع البيولوجي للكوكب، والمرتبة الأولى في تنوع أنواع الطيور والأوركيد، والثانية في النباتات والفراشات وأسماك المياه العذبة والبرمائيات. ويوجد في البلاد عدة مناطق ذات تنوع بيولوجي عالٍ في النظم الإيكولوجية للأنديز، مع مجموعة كبيرة ومتنوعة من الأنواع المستوطنة. كما أن لديها جزءاً من غابات الأمازون المطيرة والنظم الإيكولوجية الرطبة لمنطقة شوكو الجغرافية الحيوية.

ووفقاً لتقرير تاريخي صدر هذا العام عن المنبر الحكومي الدولي للعلوم والسياسات في مجال التنوع البيولوجي وخدمات النظم الإيكولوجية، من المتوقع أن تقوّض الاتجاهات السلبية الحالية في التنوع البيولوجي والنظم الإيكولوجية التقدم المحرز نحو 80 في المئة من الأهداف المقررة لأهداف التنمية المستدامة ذات الصلة بالفقر، والجوع، والصحة، والاستهلاك والإنتاج المستدامين، والمياه، والمدن، المناخ، المحيطات والأرض.