الرئيسية / محليات / محافظ طولكرم عصام أبو بكر يترأس الاجتماع الدوري الأول للمجلس التنفيذي لعام 2020

محافظ طولكرم عصام أبو بكر يترأس الاجتماع الدوري الأول للمجلس التنفيذي لعام 2020

طولكرم/PNN- ترأس محافظ طولكرم عصام أبو بكر في دار المحافظة، الاجتماع الدوري الأول للمجلس التنفيذي لعام 2020، وذلك بحضور ومشاركة جميع الأعضاء والجهات المختصة ذات العلاقة.

و استعرض المحافظ أبو بكر في بداية الاجتماع الموقف السياسي العام، مؤكداً على الجهود التي يبذلها الرئيس محمود عباس ” أبو مازن” في مواجهة ما تسمى بصفقة القرن، وغيرها من المؤامرات التي تتعرض لها القضية الفلسطينية والتي بدأت منذ عام 1907، مروراَ بوعد بلفور المشؤوم ، مشيراً إلى التحرك السياسي والدبلوماسي والقانوني والشعبي في الوقوف ضد هذه التحديات الكبيرة التي يتعرض لها شعبنا وقضيتنا، وخاصة في ظل ما تمارسه قوات الاحتلال من جرائم يومية بحق المواطنين والأرض والمقدسات، والسلب لمقدراتنا ومواردنا.

وأشاد المحافظ أبو بكر بمشاركة المؤسسات الرسمية والأهلية، وجميع القطاعات، في الوقفة الجماهيرية الحاشدة بميدان المنارة برام الله، دعماً للرئيس محمود عباس، خلال إلقاء خطابه أمام مجلس الأمن الدولي، ورفضا للإعلان الأمريكي عن صفقة القرن.

وأشار المحافظ أبو بكر إلى جهود الحكومة برئاسة رئيس الوزراء د. محمد إشتيه في تعزيز صمود أبناء شعبنا، وتثبيتهم على الأرض، حفاظاً على حقوقنا الوطنية غير القابلة للتصرف.

وتحدث المحافظ أبو بكر عن الوضع الداخلي للمحافظة، مشيداً بجهود وزارة الصحة، ومديرية صحة طولكرم ومستشفى الشهيد د. ثابت ثابت وكافة المؤسسات الصحية، على الاستعدادات لمواجهة فيروس كورونا، مشدداً على خلو المحافظة من هذا الفيروس، مؤكداً على أهمية إتباع المواطنين للتعليمات والإرشادات الصحية، والتوعية المجتمعية، مشيراً إلى ضرورة توخي الدقة عبر ما ينشر في وسائل الإعلام ووسائل التواصل الاجتماعي.

وثمن المحافظ أبو بكر جهود المؤسسة الأمنية في تطبيق القانون والحفاظ على السلم الأهلي، مشيراً إلى زيارة وزيرة الصحة د . مي كيله والإطلاع على احتياجات القطاع الصحي على مستوى المحافظة، مثنياً على افتتاح مكتب للتعليم العالي في جامعة خضوري، علاوة على إقرار قانون الجامعات الحكومية، منوهاً إلى تقديم عدد من الكراسي الكهربائية لذوي الإعاقة، مؤكداً على ما يقوم به صندوق التكامل من تقديم جزء من أقساط طلبة الجامعات من أبناء المحافظة، والترميم الجزئي لمنازل العائلات الفقيرة.

ونوه إلى دور مجلس الطوارئ وجميع الشركاء عبر الاستعدادات لمواجهة المنخفضات الجوية، مشيراً إلى عمل لجنة الصحة والسلامة العامة و لجنة السير ، والإجراءات المتبعة من الجهات المختصة بخصوص ملف مشاطب المركبات، والمتابعات لأزمة الكهرباء على مستوى المحافظة، والجهود المبذولة لإيجاد حلول لأزمة مستشفى الهلال الأحمر بطولكرم واللقاءات التي تمت بهذا الخصوص على قاعدة أن الحل للأزمة وطني على اعتبار أن هذا المستشفى أحد أذرع منظمة التحرير الفلسطينية.

وتخلل الجلسة مداخلة وإرشادات من مدير عام صحة طولكرم د. عبد الفتاح الدرك عن فيروس كورونا، والإجراءات الوقائية التي اتخذتها وزارة الصحة في جميع مرافقها على مستوى الوطن، والجهود التي تبذلها صحة طولكرم وجميع الشركاء بهذا الخصوص، مؤكداً على خلو المحافظة من أي حالة، محذراً من الإشعاعات وخطورتها على المجتمع الفلسطيني وخاصة بما يتعلق بهذا الفيروس.

إلى ذلك استمع المحافظ أبو بكر لمداخلات من أعضاء المجلس التنفيذي حسب جدول الأعمال، فيما خرج عن الاجتماع مجموعة من التوصيات والتي تلاها منسق المجلس م. مجدي ليمون.