الرئيسية / منوعات / صور: عارضة أزياء يدفعها هوسها بمغني راب للقيام بإجراء أفقدها بصرها

صور: عارضة أزياء يدفعها هوسها بمغني راب للقيام بإجراء أفقدها بصرها

بيت لحم/PNN-  فقدت عارضة أزياء البصر في عينها اليمنى وستفقد القدرة على الرؤية قريبا بعينها اليسرى، عقب إجرائها وشما في مقلة العين.

وبدت عينا ألكساندرا سادوفسكا، البالغة من العمر 25 عاما، مصبوغتين باللون الأسود بعد ذهابها إلى رسام وشم في وارسو غرب بولندا، لجعل مقلتي عينيها سوداوين كي تشبه مغني الراب المعروف باسم بوبك، والذي كان بياض عينيه أيضا مصبوغا باللون الأسود.

ويواجه الرجل الذي فعل ذلك، وهو فنان وشم يدعى في وسائل الإعلام المحلية باسم Piotr، عقوبة تصل إلى ثلاث سنوات سجنا بسبب هذا الإجراء الفاشل.

وكشفت عارضة الأزياء أن الألم الذي كانت تعاني منه في البداية بدا طبيعيا، وفقا للتقارير، وأنه كان عليها تناول مسكنات الألم.

ومع ذلك، يقول المسعفون إنه لا يوجد أمل في إصلاح بصرها، مؤكدين أنها قريبا ستصبح عمياء تماما.

وقالت ألكساندرا: “لسوء الحظ، حتى الآن، لم يعطني الأطباء أملا بالتحسن، الأضرار عميقة وواسعة النطاق، أخشى أصبح عمياء تماما”.

وتابعت: “لن أحبس نفسي في سرداب وأكتئب، أحمل حزن معي، ولكني سأتعايش معه”.

وبحسب تقرير نشره موقع Polska، فإن ألكساندرا خضعت لثلاثة إجراءات طبية تهدف إلى استعادة بصرها، لكنها اكتشفت أن الصبغة دخلت في نسيج العين.

كما أشار التقرير إلى أن الحبر المستخدم كان مناسبا فقط للرسم على الجلد، ويجب ألا يلامس مقلتي العينين.

وقال محامو ألكسندرا لوسائل الإعلام البولندية: “هناك أدلة واضحة على أن فنان الوشم لم يكن يعرف كيفية القيام بمثل هذا الإجراء الدقيق، “ومع ذلك قرر أن يؤدي الأمر الذي أوصل المسكينة إلى هذه المأساة”.

وطالبت عارضة الأزياء بمبلغ قدره 300 ألف جنيه استرليني كتعويض عن الوشم الفاشل، الذي تم عام 2016، بينما ينفي المشتبه به ارتكابه أي مخالفات، فيما ستبدأ محاكمته قريبا.

المصدر: ميرور