الرئيسية / قالت أسرائيل / ارتفاع نسبة التصويت إلى 65.5%.. الأعلى منذ 1999

ارتفاع نسبة التصويت إلى 65.5%.. الأعلى منذ 1999

القدس/PNN-وصلت نسبة التصويت العامة في انتخابات الكنيست الـ23، حتى الساعة الثامنة من مساء اليوم، الإثنين، إلى 65.5%، بزيادة قدرها 2% عن الانتخابات الأخيرة في أيلول/ سبتمبر 2018، وهي أعلى نسبة تصويت منذ العام 1999.

وكانت لجنة الانتخابات قد أعلنت أن نسبة التصويت بلغت في تمام الساعة السادسة – بعد 11 ساعة من انطلاق الانتخابات، إلى 56.3 %، بزيادة قدرها 2.7% عن آخر الانتخابات الأخيرة.

ووفقًا للمعلومات الرسمية التي صدرت عن لجنة الانتخابات المركزية مساء اليوم، وصلت نسبة التصويت العامة حتى الساعة الرابعة إلى 47%. وأوضحت اللجنة أن نسبة التصويت سجلت ارتفاعا بنسبة 2.7% عن الانتخابات الأخيرة، حيث مارس 3,033,521 شخصًا حق الاقتراع من أصل 6,453,255.

وأشارت المعطيات التي وردت من المقر الانتخابي المركزي للقائمة المشتركة، بناء على البيانات التي تصلها من مراكز الاقتراع، إلى أن نسبة تصويت العرب بلغت حتى الساعة السابعة والنصف مساء إلى 52%، فيما وصلت حتى الساعة الـسادسة نحو 45%، علما بأن نسبة تصويت العرب بلغت 40% في انتخابات أيلول/ سبتمبر الماضي عند الساعة السابعة مساءً.

وكانت لجنة الانتخابات المركزية قد أعلنت بعد ظهر اليوم، أن نسبة التصويت العامة حتى الساعة الثانية ظهرًا بلغت 38.1% وهي زيادة بـ1.6% عن الانتخابات الأخيرة في أيلول/ سبتمبر الماضي.

وبلغت نسبة التصويت العامة حتى الساعة الثانية عشر 27.6%، وهي أكثر بحوالي 1% من نسبة التصويت العامة في انتخابات أيلول /سبتمبر 2019. وهذه النسبة هي الأعلى منذ العام 1999.

وأشارت تحليلات إسرائيلية إلى أن نسب التصويت في أوساط التيار الاستيطاني ارتفعت بشكل جدي مقارنة بالانتخابات الأخيرة.

وبلغت نسبة التصويت العامة حتى الساعة الثانية عشر 27.6%، وهي أكثر بحوالي 1% من نسبة التصويت العامة في انتخابات أيلول /سبتمبر 2019. وهذه النسبة هي الأعلى منذ العام 1999.

وأشارت تحليلات إسرائيلية إلى أن نسب التصويت في أوساط التيار الاستيطاني ارتفعت بشكل جدي مقارنة بالانتخابات الأخيرة.

وقال رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، في شريط مصور عبر صفحته في فيسبوك “إننا على بعد مقعد واحد من الفوز”. وأضاف أنه على مليون مصوت لليكود أن يدفعوا لخروج 300 ألف مؤيد لليكود إلى صناديق الاقتراع، في إشارة إلى مؤيدي حزبه الذين لم يصوتوا في الانتخابات الأخيرة.

وأبدت أوساط في القائمة المشتركة قلقًا من ارتفاع نسبة التصويت في البلدات اليهودية التي من شأنها تعزز أحزاب اليمين. وأضافت أن نسب التصويت في البلدات العربية حتى ساعات الظهر لم تكن مغايرة عن الانتخابات السابقة بشكل كبير.