الرئيسية / حصاد PNN / الاعلام العبري: وفاة الإيراني الذي كان يحمل معلومات عن رون أراد بعد أن أصيب بفيروس كورونا

الاعلام العبري: وفاة الإيراني الذي كان يحمل معلومات عن رون أراد بعد أن أصيب بفيروس كورونا

بيت لحم /ترجمة خاصة PNN/قالت القناة الثانية عشرة في التلفزيون الاسرائيلي صباح اليوم الاثنين ان الايراني حسين شيخ الإسلام ، الذي يعتبر آخر خيط للحصول على معلومات عن الملاح الإسرائيلي رون اراد الذي اسقطت طائرته في جنوب لبنان في الثمانينيات من العقد الماضي توفي، في نهاية الأسبوع الماضي بعد إصابته بفيروس كورونا.

وقالت وسائل الاعلام الاسرائيلية ان حسين شيخ الاسلام كان ناشطا بلبنان بالمنطقة التي تم أسر آراد  فيها واصبح فيما بعد دبلوماسي إيراني كبير ومسؤول مخابرات ، وهو أحد آخر من يحمل معلومات عن الملاح الإسرائيلي رون أراد ، يوم الخميس الماضي بعد إصابته بفيروس كورونا – هذا الصباح.

وبحسب المصادر العبرية فقد شغل حسين شيخ الإسلام قبل وفاته مستشاراً لوزير الخارجية الإيراني محمد ظريف بعد ان خدم كواحد من قادة مجموعة الحرس الثوري في أواخر الثمانينيات ، حيث ساعدت الثورة الإيرانية في الاستيلاء على السفارة الأمريكية في طهران و كان متورطًا بشكل كبير في ملف الأسير الإسرائيلي رون اراد.

في عام 1989 ، علمت المخابرات الإسرائيلية أن السوريين كانوا يعملون مع إيران لتحديد موقع رون أراد ، على الأرجح بسبب الضغوط الدولية ، ولكن توقف هذا الجهد نفسه – ربما بعد طلب من شخصيات ايرانية كبيرة وتم ابلاغ السوريين من مصدر ايراني كبيرة انه تم نقل البضاعة من موقعها الأخير في لبنان.

وقالت القناة ان فيروس كورونا أدى إلى وفاة شخص ربما كان أحد خطوط النهايات الأخيرة التي كانت يمكن ان تقود إلى الملاح الإسرائيلي الذي تم أسره قبل 34 عامًا وما زال جرحًا ينزف في المجتمع الإسرائيلي على حد قول القناة.