الرئيسية / حصاد PNN / أبو رديتة لـPNN: نفايات المصابين والمحجورين يتم التخلص منها بطريقة خاصة بعد تعقيمها

أبو رديتة لـPNN: نفايات المصابين والمحجورين يتم التخلص منها بطريقة خاصة بعد تعقيمها

بيت لحم/PNN- أكد المدير التنفيذي لمجلس الخدمات المشتركة المهندس اياد أبو رديتة، أن خدمة جمع النفايات مستمرة، ولم تنقطع خلال حالة الطوارئ المعلنة في محافظة بيت لحم، رغم تشديد الإجراءات لمنع انتشار فيروس “كورونا”، مشيرا إلى أن الخدمة متواصلة من أجل منع انتشار النفايات وتراكمها في مختلف مناطق محافظة بيت لحم.

وقال أبو رديتة في لقاء مع شبكة PNN الإخبارية:” تتم السيطرة على الأمور، رغم التحديات التي تواجه العمال خلال جمع النفايات”.

كما أكد على الخصوصية والحذر في جمع نفايات المصابين والمحجورين في منازلهم بسبب فايروس “كورونا”، حيث يتم تعقيم النفايات والتخلص منها بطريقة خاصة.

وشدد ابو رديتة على وجود تواصل وتعاون مع روؤساء البلديات وأقسام الصحة لتسهيل جمع النفايات.

وأكد على أن مجلس الخدمات منذ بداية حالة الطوارئ، قام بتوزيع الأدوات، والقفازات، والزي، والمعقمات، والكمامات المناسبة لحماية طاقم العاملين في جمع النفايات من خطر الاصابة بالفايروس.

وأوضح أن النفايات التي تخرج من أماكن تواجد المصابين والمحجورين بسبب فايروس “كورونا”، يتم تعقيمها قبل استخراجها، وتعقيمها اثناء نقلها، واستخدام مركبة خاصة لنقلها والقاءها في مكان خاص، بعيدا عن مكب النفايات المعروف.

وأضاف أبو رديتة أن هناك بعض الأشكاليات التي تواجههم في طريقة التخلص من النفايات الطبية، مؤكدا سعيهم للتخلص منها بشكل خاص لا يجلب الضرر للآخرين.

وأشار إلى أن التنقل بين المناطق المتفرقة بالمحافظة جيدة بسبب التعاون الذي يتم مع جميع الأطراف، سواء من قبل الأجهزة الأمنية، أو لجنة الطوارئ، ومجلس الخدمات.

ووجه المهندس اياد رسالة الى جميع المواطنين في بيت لحم، سواء المصابين أو المحجورين، أو الملتزمين في منازلهم، الى العمل على إبقاء النفايات في أكياس محكمة الإغلاق، وإلقائها داخل الحاويات وليس على الأرض أو بجانبها، مشددا على ضرورة الالتزام بتلك التعليمات.