الرئيسية / حصاد PNN / لاسنادهم في صيامهم وصلواتهم: دعم رئاسي لرجال الدين في كنيسة المهد

لاسنادهم في صيامهم وصلواتهم: دعم رئاسي لرجال الدين في كنيسة المهد

بيت لحم/PNN- وجه الرئيس محمود عباس، اليوم الثلاثاء،  مساعدات لرجال الدين في كنيسة المهد في مدينة بيت لحم، لدعمهم صيامهم وصلواتهم قبيل عيد الفصح المجيد، وفي ظل حالة الطوارئ التي تشتهدها بيت لحم بسبب فايروس كورونا.

وقال محافظ بيت لحم كامل حميد ان بيت لحم قوية وصامدة، وتواجه الوباء وستستمر حتى تنتصر على هذا الفيروس.

وحيّا حميد رجال الدين الذين بقوا في الكنائس والاديرة، ووجه رسالة الرئيس محمود عباس بتحيتهم وشكرهم على عملهم، ووجه حميد تحيته الى الرئيس والحكومة الفلسطينية.

وأكد حميد انه منذ بدء الاجراءات في بيت لحم والاعلان عن الاصابات في بيت لحم، اتخذت الاجراءات وبقي رجال الدين في الكنائس، واغلقت كنيسة المهد في بيت لحم، وكل الكنائيس والاديرة والمساجد في المحافظة.

وشدد المحافظ على اهمية وجود رجال الدين، لما يحمله من صمود وتعزيز لكل ابناء المحافظة والمدن الرئيسية.

وأكد حميد على ان اغلاق كنيسة المهد التي لم تغلق منذ مئات السنين، واغلقت ابوابها لحماية ابناء بيت لحم من هذا الوباء، هو تجسيد حقيقي لوحدة ابناء الشعب الفلسطيني.

وفي ذات السياق توجه رئيس بلدية بيت لحم المحامي انطون سلمان بالشكر للرئيس محمود عباس على اهتمامه الدائم لمحافظة بيت لحم.

وقال سلمان ان مدينة بيت لحم مرت بتجربة صعبة، ونحن الان في ظل هذه الازمة خرجنا الى الان باقل الخسائر، وذلك بفضل التعاون الذي تم بين مختلف الاجهزة الامنية والمدنية والخاصة.

واشاد سلمان باهمية الخطوات التي قررها الرئيس باعلان حالة الطوارئ، معتبرها خطوة جرئية للحد من انتشار فايروس كورونا، وعدم تحوله لوباء في كافة المدن الفلسطينية من خلال حصر الاصابات وعدم انتشارها.

ومن جهته وجه  مطران طائفة الروم الاثوذكس في كنيسة المهد شكره لمحافظ بيت لحم وقادة الاجهزة الامنية، وعلى رأسهم الرئيس محمود عباس على لفتته الكريمة بتفقده ابناء محافظة بيت لحم المسيحيين.

ومن جهته شكر الاب عيسى مصلح الرئيس على هذه التقدمة، واكد ان هذه المساعدات ستقدم على جميع الرعايا في محافظة بيت لحم.

ووجه الاب عيسى رسالته للمواطنين بالصبر والصمود والارداة، للتمكن من التغلب على المرض ولازمة التي تمر بها فلسطين.

مباشر – توزيع مساعدات من الرئيس محمود عباس لرجال الدين بكنيسة المهد في مدينة بيت لحم.

Publiée par PNN Network sur Mardi 24 mars 2020