الرئيسية / أخبار إقليمية ودولية / وسط توقعات باستمرار تفشي “كورونا”: الوفيات تتجاوز 184 ألفا

وسط توقعات باستمرار تفشي “كورونا”: الوفيات تتجاوز 184 ألفا

عواصم/PNN- أظهرت آخر الاحصائيات حول تفشي فيروس “كورونا” المستجد، ارتفاع عدد المصابين حول العالم إلى 2,638,477، توفي منهم 184,248، فيما تماثل للشفاء 721,997.

وتوقع منظمة الصحة العالمية استمرار تفشي الفيروس حول العالم “لفترة طويلة”، وقال مدير المنظمة تيدروس غيبريسوس، إن أغلبية الدول لا تزال في المراحل الأولى من التصدي للفيروس، معتبرا أن معظم سكان العالم عرضة للإصابة به.

وسجّلت الولايات المتّحدة وفاة أكثر من 1700 شخص جرّاء فيروس كورونا المستجدّ خلال 24 ساعة، في انخفاض كبير بالمقارنة مع الحصيلة اليومية المسجّلة في الايام السابقة.

وبحسب جامعة جونز هوبكنز، التي تُعتبر مرجعاً في تتبّع الإصابات والوفيات الناجمة عن فيروس كورونا المستجدّ، أنّ الوباء تسبب بوفاة 1738 شخصاً في الولايات المتّحدة خلال 24 ساعة، لترتفع بذلك الحصيلة الإجمالية للوفيات الناجمة عن الوباء في هذا البلد إلى 46.583 وفاة.

وارتفع إجمالي عدد الإصابات المثبتة مخبرياً بالفيروس في الولايات المتّحدة إلى 839.675 إصابة، علماً بأنّ حوالى 4,5 ملايين شخص خضعوا حتّى اليوم لفحص كوفيد-19.

والولايات المتّحدة التي سجّلت فيها أول وفاة بالفيروس في نهاية شباط/فبراير هي الدولة الأكثر تضرّراً من جرّاء الوباء، سواء من حيث عدد الوفيات أو الإصابات.

وفي القارة الأوروبية، تشهد العديد من الدول، وفي مقدمتها إيطاليا وفرنسا وألمانيا، انخفاضا في أعداد الوفيات والإصابات، كما تتراجع أعداد المرضى بالفيروس في أقسام الرعاية المركزة، وفق تأكيدات السلطات الصحية في هذه البلدان.

في إيطاليا، ارتفع عدد الوفيات جراء الوباء إلى أكثر من 25 ألفا بعد تسجيل 437 وفاة جديدة خلال 24 ساعة، فيما تجاوز إجمالي الإصابات أكثر من 187 ألفا، ولكن أعداد الضحايا باتت تتراجع بشكل ملحوظ منذ عدة أيام.

وفي إسبانيا، بلغ عدد الوفيات الجديدة 430، ليتجاوز الإجمالي 21 ألفا، في حين تجاوز عدد المصابين 208 آلاف، وقد طلب رئيس الوزراء بيدرو سانشيز تمديد فترة الإغلاق في بلاده حتى التاسع من الشهر المقبل.

كما ارتفع عدد وفيات الفيروس في فرنسا إلى 21,340 بعد تسجيل 544 حالة جديدة، وبلغت حصيلة الإصابات أكثر من 183 ألفا، وتسجل فرنسا بدورها انخفاضا في وتيرة الضحايا شأنها في ذلك شأن إسبانيا المجاورة.

وفي بريطانيا، ارتفعت حصيلة وفيات فيروس كورونا إلى 18,100 إثر تسجيل 789 وفاة جديدة، وتجاوز عدد الإصابات 133 ألفا، فيما أعلن وزير الصحة مات هانكوك أن بلاده بلغت ذروة انتشار الفيروس، لكنه نبه إلى أن من المبكر رفع حالة الإغلاق العام.

أما في الصين التي انحسر فيها الوباء، فأعلنت اليوم الخميس عن عشر إصابات جديدة فقط بينها ست حالات وافدة، وكانت حصيلة اليوم السابق 30 إصابة.

وفي روسيا، سجلت 57 وفاة جديدة، ليرتفع الإجمالي إلى أكثر من 500، بينما ناهز عدد الإصابات 58 ألفا.

وفي كوريا الجنوبية، ارتفع عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد إلى 10702، بعد تسجيل ثماني إصابات جديدة اليوم منها أربع وافدة.

وقالت مراكز القضاء على الامراض والوقاية في كوريا الجنوبية في بيان أوردته وكالة (يونهاب) الكورية للأنباء إن البلاد سجلت أيضا خلال الساعات الـ24 الأخيرة حالتي وفاة جديدتين بالفيروس ما يرفع إجمالي الوفيات به إلى 240 شخصا.

وتعد الحصيلة الجديدة مؤشرا مهما على تباطؤ كبير في وتيرة تفشي العدوى بفيروس كورونا المستجد في كوريا الجنوبية والذي وصلت ذروة تفشيه في البلاد عندما سجلت 909 حالات في يوم واحد وكان ذلك في 29 فبراير الماضي.