الرئيسية / حصاد PNN / بعد تعافي اخر ثلاث مصابين ببيت لحم : محافظ بيت لحم يؤكد الاستمرار بالاجراءات الوقائية وعدم انتهاء الازمة

بعد تعافي اخر ثلاث مصابين ببيت لحم : محافظ بيت لحم يؤكد الاستمرار بالاجراءات الوقائية وعدم انتهاء الازمة

بيت لحم/PNN/ اعلن في بيت لحم اليوم عن تعافي اخر ثلاث مصابين من مصابي فايروس كورونا حيث تم تسريحهم الى منازلهم من المركز الوطني لعلاج مصابي فايروس كورونا بمحافظة بيت لحم .

وقال محافظ بيت لحم اللواء كامل حميد إن تعافي آخر ثلاث مصابين وخروجهم من المركز الوطني لعلاج مصابي فايروس “كورونا” أمر ايجابي ويعكس تشافي المحافظة، إلّا أنه لا يعني إنتهاء الإجراءات الوقائية المتخذة والمتبعة بكافة ارجاء محافظة بيت لحم.

واضاف المحافظ حميد أن خروج آخر 3 مصابين من مركز العلاج، وإغلاق كافة مناطق الحجر الأخرى، لا يعني إنتهاء حالة الطوارئ، مشددا على أنه يجري العمل الآن على تعقيم المركز، مع بقاء كافة الطواقم في مواقعها الى جانب الاستمرار بكافة الاجراءات الاخرى، مثل أخذ العينات بشكل عشوائي، واغلاق المحافظة، ومواصلة الإجراءات التفتيشية والوقائية، وإغلاق المحافظة ليلا، داعيا الجميع لعدم التسرع “لإننا لم ننتهي من الفايروس”.

كما أضاف المحافظ أن خروج المتعافين الثلاث هو بمثابة بشرى وفرحة وتفاؤل لمحافظة بيت لحم التي دفعت ثمنا كبيرا، وخاصة أنها تلقت الصدمة الأولى، مشيرا إلى أنها وعلى مدار 70 يوما صامدة في مواجهة هذا الفيروس، مطالبا أهالي المحافظة بإستمرار إتباع الإجراءات الوقائية المتخذة، مؤكدا أن الخطر ما زال قائما على المحافظة، وأن خروج آخر المصابين وإغلاق المركز الوطني وإنتهاء الحجر الصحي لجميع المناطق والعائلات في المحافظة لا يعني بأننا انتصرنا على الفايروس، وإنما يعني أننا قادرون على الإنتصار على هذا الفايروس.

وأكد أن الخطر محدق، وأن خروج المتعافين لا يعني إنتهاء الحجر والإجراءات المرافقة، مقدما أمنيات السلامة لكافة المصابين الذين اعلن عن تعافيهم.

كما ثمن المحافظ حميد جهود كافة الطواقم والعاملين من طواقم طبية وإدارية الى جانب توجيه شكره للأجهزة الأمنية المختلفة والذين ما زالوا جميعا على رأس عملهم، ومستمرين بتطبيق الإجراءات الوقائية التي لم تنتهي بعد.

بدوره قال الدكتور محمد الربعي مدير المركز الوطني لعلاج مصابي كورونا ان اليوم يشهد انجاز فلسطيني بمحافظة بيت لحم بخروج اخر ثلاث مصابين من مصابي فايروس كورونا بعد ان تلقوا العلاج والرعاية اللازمة من قبل طواقم المركز الوطني مقدما تهانيه للمتعافين الثلاثة ولكافة المتعافين.

واشار الربعي الى الجهود التي بذلتها طواقم المركز الوطني لعلاج مصابي فايروس كورونا مشيرا الى ان المركز سيواصل عمله من اجل خدمة ابناء شعبنا حيث لا يعني خروج المتعافين انتهاء الازمة لكنه مؤشر طيب على التعافي والانجاز لبيت لحم خصوصا ولفلسطين عموما مشيرا الى ان ادارة المركز ستقوم بتعقيم المركز ومراجعة اوضاعه واحتياجاته وترتيبه حيث سيبقى الطاقم متواجدا لاستقبال اي حالات جديدة لا سمح الله.

من جهته، هنأ مدير صحة بيت لحم الدكتور عماد شحادة المتعافين بسلامتهم، متمنيا أن تخلو كل المحافظات الفلسطينية من الفايروس، مشيرا إلى أن الأزمة لن تنتهي بعد وما زالت الطواقم الطبية تقوم بأخذ العينات العشوائية في المحافظة.

ودعا د. شحادة المواطنين إلى إتباع إجراءات السلامة والوقاية، مشيرا إلى أن تم تشكيل لجان تفتيشية على المحلات للتأكد من إتباعها للإجراءات الوقائية.

بدوره، قال مسؤول الطب الوقائي في بيت لحم د. نبيل زواهرة إن هناك راحة نفسية تعيشها الطواقم الطبية بعد الإعلان عن بيت لحم محافظة خالية من “الكورونا”، داعيا المواطنين إلى الإستمرار في إتباع إجراءات الوقاية، قائلا إن الإلتزام في هذه المرحلة مطلوب، كما دعا إلى عدم التجمهر، وعدم الخروج من المنزل إلا للضرورة القصورى،.

ودعا د. زواهرة الموظفين والعاملين الذين عادوا إلى أماكن عملهم إتباع النصائح الوقائية والتقيد بإجراءات السلامة ولبس القفازات والكمامات.