الرئيسية / أسرى / توتر في سجن “النقب” والأسرى يعانون بسجني “عوفر” و “مجدو”

توتر في سجن “النقب” والأسرى يعانون بسجني “عوفر” و “مجدو”

رام الله/PNN- أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين ظهر اليوم الأحد، أن قوات القمع التابعة لإدارة سجون الاحتلال، اقتحمت صباح اليوم قسم رقم 1 في معتقل “النقب”، وأجرت تفتيشات وعبثت بمقتنيات المعتلقين، فيما يعاني الأسرى في سجني “عوفر” و”مجدو” يعانون من نقص شديد في الملابس.

وقالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، أن حالة من التوتر تسود المعتقل بعد أن تم تفريغ القسم من كافة الأسرى وتوزيعهم على بقية الأقسام، ولا تزال عملية الاقتحام والتفتيش جارية.

من جهة أخرى، قال نادي الأسير، إن الأسرى في سجني “عوفر” و “مجدو” يعانون من نقص شديد في الملابس، يتزامن ذلك مع ارتفاع نسبة المعتقلين في أقسام الأسرى الموقوفين، منذ مطلع شهر أيار المنصرم.

وأضاف نادي الأسير، إن استمرار توقف زيارات عائلات الأسرى، التي تشكل السبيل الوحيد لتوفير الملابس، ساهم في تفاقم الأزمة، إضافة إلى ارتفاع أسعار الملابس التي توفرها إدارة سجون الاحتلال في “الكانينتا”، والتي يتكبد الأسرى في شرائها بدلاً من أن توفرها لهم، وهذا يندرج على الكثير من الاحتياجات الأساسية للأسرى.