الرئيسية / منوعات / وفاة جين كنيدي سميث شقيقة الرئيس الأمريكي الراحل جون كنيدي

وفاة جين كنيدي سميث شقيقة الرئيس الأمريكي الراحل جون كنيدي

بيت لحم/PNN- توفيت جين كيندي سميث، آخر من كان على قيد الحياة من أشقاء وشقيقات الرئيس الأمريكي الراحل جون إف كيندي، عن عمر 92 عاما.

واضطلعت كيندي سميث بدور محوري في عملية السلام بإيرلندا الشمالية في التسعينيات، عندما كانت سفيرة لبلادها لدى إيرلندا.

وقالت ابنتها كيم، إن والدتها توفيت يوم أمس الأربعاء في منزلها بمانهاتن، لكنها أحجمت عن إعلان سبب الوفاة ”لتبقيه أمرا خصوصيا“.

وكانت كيندي سميث الثامنة بين 9 أطفال لجوزيف وروز كيندي، وكانت توصف بأنها العضو الخجول في العائلة، إذ وجدت نفسها لمدة طويلة في ظلال شهرة والدها وأشقائها، وبينهم عضوا الكونغرس روبرت وإدوارد كيندي.

دخلت معترك السياسة بمساعدة شقيقها جون في حملته لنيل عضوية الكونغرس في عام 1946.

وتزوجت من ستيفن سميث في عام 1956، واستقر بهما المقام في نيويورك، حيث ربيا 4 أطفال، وتوفي زوجها بسبب سرطان الرئة في عام 1990، عن عمر 63 عاما.

وساعدت كيندي سميث في قيادة مسعى مدعوم من حكومة إيرلندا لمنح جيري آدمز زعيم حزب شين فين، الذراع السياسية للجيش الجمهوري الإيرلندي، تأشيرة دخول للولايات المتحدة بعد مؤشرات على انفتاح الجماعة على دخول مباحثات بشأن التخلي عن كفاحها المسلح لإنهاء الحكم البريطاني في إيرلندا الشمالية.

وحشدت دعما لشقيقها إدوارد لإقناع الرئيس الأمريكي حينها بيل كلينتون بإصدار التأشيرة في أوائل عام 1994، وبعد ذلك بعام واحد، أعلن الجيش الجمهوري الإيرلندي وقف إطلاق النار، مما أدى إلى مفاوضات انتهت بإبرام اتفاق الجمعة العظيمة للسلام في عام 1998، الذي أنهى بشكل كبير عنفا استمر 3 عقود، وراح ضحيته أكثر من 3600 شخص.