أخبار عاجلة
الرئيسية / منوعات / “فيسبوك” يسحب إعلانات لحملة ترامب الانتخابية تتضمن رمزا نازيا‎

“فيسبوك” يسحب إعلانات لحملة ترامب الانتخابية تتضمن رمزا نازيا‎

بيت لحم/PNN- سحب موقع فيسبوك إعلانات نشرتها الحملة الانتخابية، للرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، تهاجم اليسار المتطرف، وتُظهر مثلثًا أحمرَ مقلوبًا؛ الرمز الذي يستخدمه النازيون للإشارة إلى السجناء السياسيين في معسكرات الاعتقال.

وقال مدير قواعد الأمن السيبراني، لدى “فيسبوك” ناتانييل غليشر، ردًا على أسئلة في الكونغرس الأمريكي، يوم الخميس، بشأن مقال نشرته صحيفة “واشنطن بوست” كشف عن وجود مثل هذه الإعلانات: “نحن لا نسمح بنشر رموز تمثل منظمات بغيضة، أو أيديولوجيات كراهية، ما لم يكن ذلك لإدانتها”.

وقال متحدث باسم منصة التواصل الاجتماعي العملاقة، الخميس: “سحبنا هذه المنشورات والإعلانات لأنها تنتهك قواعدنا بشأن خطاب الكراهية”.

وكانت صحيفة “واشنطن بوست” أشارت بداية إلى هذه المضامين الإشكالية المنشورة في فيسبوك، وتتضمن المثلث الأحمر، قبل أن تسحبها المنصة.

وقال مدير قواعد الأمن السيبراني، لدى فيسبوك، ناتانييل غليشر، ردًا على أسئلة في الكونغرس الأمريكي الخميس، بشأن مقال واشنطن بوست: “نحن لا نسمح بنشر رموز تمثل منظمات بغيضة، أو أيديولوجيات كراهية، ما لم يكن ذلك لإدانتها”.

وكان النازيون يضعون هذا الرمز على المعتقلين السياسيين اليساريين.

ويظهر المثلث في بعض إعلانات الحملة المدفوعة لترامب، ونائبة مايك بنس.

ويهاجم المنشور “حشود جماعات اليسار المتطرف الخطيرة” ويدعو المدونين إلى التوقيع على عريضة ضدّ “انتيفا”، أو المناهضين للفاشية الذين سبق للرئيس الأميركي، أن اتهمهم من دون أدلة، بالتسبب بأضرار مادية، خلال التظاهرات الأخيرة، المناهضة لعنف الشرطة.

ويأتي ذلك قبل نحو 140 يومًا على الانتخابات الرئاسية الأمريكية.

ويتيح فيسبوك، الإعلانات ذات الطابع السياسي، ويرفض إخضاع تصريحات المرشحين والنواب إلى نظامه الخاص؛ للتحقق من الوقائع، إلا أنها تخضع لقواعد العامة، المتعلقة بالإرهاب؛ تمجيدًا للعنف، أو حتى للمعلومات المضللة حول العمليات الانتخابية.

المصدر: أ ف ب