الرئيسية / أقتصاد / جمعية المستهلك تواصل حملة “صيف فلسطين من خيرات بلادي”

جمعية المستهلك تواصل حملة “صيف فلسطين من خيرات بلادي”

رام الله/PNN- واصلت، اليوم الثلاثاء، جمعية حماية المستهلك الفلسطيني في محافظة رام الله والبيرة فعاليات حملة صيف فلسطين من خيرات بلادي برعاية شركة المشروبات الوطنية وشركة مصنع بوظة الأرز.

وتقوم فكرة الحملة المتواصلة منذ العام 2011 على دعم المنتجات الفلسطينية الصيفية خصوصا العصائر والمياه والبوظة والمرطبات لزيادة حجم مبيعاتها وحصتها السوقية كمدخل أساسي لزيادة فرص العمل في الاقتصاد الفلسطيني وتعزيز قدرة تلك القطاعات على المساهمة في المسؤولية الاجتماعية ورفع القدرة التصديرية لتلك المنتجات وتعزيز الاثار غير المباشرة حيث تشغل تلك المنتجات قطاعات أخرى في قطاعات الكرتون والبلاستيك والعبوات والمحاصيل الزراعية والمواد الخام.

وأشار صلاح هنية رئيس جمعية حماية المستهلك الفلسطيني في محافظة رام الله والبيرة أن هدف هذه الحملة بالأساس يتناسق مع رؤية الجمعية بدعم وتشجيع المنتجات الفلسطينية وبالأساس عملنا على تقسيم المنتج الفلسطيني الى قطاعات لتسهيل مهمة الوصول الى المستهلك وتوعيته بأهمية دعم المنتجات الفلسطينية وانعكاس هذا العمل على حقوق المستهلك بحق الاختيار والمعرفة والسلامة والعيش بآمان وصحة، وهذا ما يلبيه المنتج الفلسطيني الذي يعتبر “منا والنا” ومنتج لما يلبي أولويات المستهلك الفلسطيني ومن ثم أولويات مستهلكي أسواق أخرى.

وأشارت مؤشرات الحملة حسب هنية ان محلات البقالة السوبرماركت باتت تقدم المنتجات الفلسطينية نتيجة لاقبال المستهلك وارتفاع الطلب عليه، ومن الإشارات التوسع بعرض العصائر الفلسطينية والمياه المعبأة الفلسطينية والبوظة نتيجة لارتفاع نسبة الطلب وتعاون الشركات مع التجار للفائدة المتبادلة بين المنتجين والتجار، وأشار عدد من المستطلعين من المحلات التجارية أن المنتجات الفلسطينية باتت مطلوبة نتيجة لتكرار الحديث في السنوات الأخيرة عن دعم المنتجات الفلسطينية ليس فقط كواجب تجاه الاقتصاد الفلسطيني بل بات التركيز على التزام تلك المنتجات بالجودة والسعر المنافس والعروض التحفيزية من الجوائز وعروض الأسعار وكميات أضافية.

وقال الدكتور إيهاب البرغوثي مسؤول وحدة الضغط والمناصرة في الجمعية أننا بتنا نرى تواجد ثلاجات البوظة في محلات السوبرماركت والتي لم تكن متاحة سابقا لحملة صيف فلسطين من خيرات بلادي والمبادرات الشبابية الأخرى، وكنا نواجه بالحديث عن نكهة خاصة للعصائر الأخرى على حساب العصائر الفلسطينية الا أن حملات التذوق والترويج ونشاطات حملتنا في المؤسسات المختلفة وفي الأسواق أدت الى زيادة الاقبال على المنتج الفلسطيني.

وأفاد البيان الصحافي الصادر عن حملة صيف فلسطين من خيرات بلادي أن فعالياتها ستتواصل في السوق الفلسطيني وبين المستهلكين وربات البيوت خصوصا من أجل زيادة التوعية بأهمية دعم المنتجات الفلسطينية عموما والمنتجات الفلسطينية الصيفية التي يزداد استهلاكها في الصيف.