الرئيسية / سياسة / العزة لـPNN: تخريب محتوى مقر اللجنة الشعبية بمخيم عايدة من قبل الاحتلال إستهداف للآجئين وحقوقهم

العزة لـPNN: تخريب محتوى مقر اللجنة الشعبية بمخيم عايدة من قبل الاحتلال إستهداف للآجئين وحقوقهم

بيت لحم /PNN- استنكر رئيس اللجنة الشعبية لخدمات مخيم عايدة للآجئين الفلسطينين سعيد العزة، إقدام قوات الاحتلال الاسرائيلي على مقر اللجنة وتخريب محتوياته، واصفا الاعتداء الاسرائيلي بالجريمة المتواصلة بحق اللآجئين الفلسطينين.

وقال العزة في حديث مع مراسل شبكة فلسطين الاخبارية PNN إن قوات الاحتلال قامت بمداهمة مقر اللجنة الشعبية فجر أمس وقامت بتحطيم وتفجير الأبواب الرئيسية الخمسة للمقر وعبثت بمحتوياته، مستنكرا هذه الجريمة الاسرائيلية.

واضاف العزة أن قوات الاحتلال تعمدت تخريب مقر اللجنة الشعبية وعدد من المنازل في اطار حملات الترهيب، موضحا ان قوات الاحتلال اقتحمت بتحطيم الأبواب وتفجيرها بأدوات خاصة الى جانب تخريب منازل عدد من المواطنين المحيطين بالمقر، حيث قام الاهالي بالاتصال به مع ساعات الفجر وابلغوه ان قوات الاحتلال قامت باقتحام المقر.

الاحتلال يحطم مداخل وابواب مقر اللجنة الشعبية لخدمات مخيم عايدة

Publiée par PNN Network sur Mardi 6 octobre 2020

واشار الى ان جنود الاحتلال قاموا بتخريب الابواب والعبث بمحتويات المقر، مشيرا الى ان مقر اللجنة الشعبية مقر معروف ورسمي يتبع لدائرة شؤون اللاجئين ويعمل على خدمة اهالي المخيم ويقدم لهم خدمات انسانية.

وطالب العزة الانروا ومنظمات حقوق الانسان بحماية اللاجئين الفلسطينين وخصوصا الامم المتحدة لان المخيمات تقع تحت حماية المنظمة الدولية التي تضرب اسرائيل بعرض الحائط كافة قراراتها.

وأكد العزة على أن عمليات القتل والمداهمة والتخريب والترهيب للمواطنين الفلسطينين تأتي في اطار إمعان “اسرائيل” بعدوانها في وقت يهرول فيه العرب للتطبيع مع المحتلين، مستنكرا قرارات التطبيع من الدول العربية مع دولة الاحتلال المجرمة.

من جهته، استنكر محمد لطفي “حبشي” عضو اللجنة الشعبية للخدمات ومسؤول لجنة الاعلام فيها، وأمين سر فتح بالمخيم اقدام قوات الاحتلال الاسرائيلي على اقتحام مقر اللجنة الشعبية وتخريب ابوابه والعبث بمحتوياته، مشددا على أن هذه الممارسات الهمجية ليست غريبة على الاحتلال الاسرائيلي.

واشار لطفي إلى أن هذه الجريمة تضاف الى الجرائم اليومية التي ترتكبها قوات الاحتلال الاسرائيلي من عمليات اقتحام ليلية واستهداف للمخيم بالاقتحام والتخريب والترهيب للمواطنين خصوصا الاطفال واكبار السن، مشددا على ان اللجنة الشعبية مؤسسة خدماتية معروفة الفعاليات والانشطة التي تسعى جميعها لخدمة ابناء شعبنا في المخيم.

واطالب لطفي المؤسسات الدولية وعلى راسها الانروا بتوفير حماية للمخيم واهاليه في ظل تصاعد هجمة الاحتلال على المخيمات بشكل عام ومخيم عايدة بشكل خاص مشددا على ان اللجنة الشعبية ستواصل خدماتها لاهالي المخيم على مختلف الأصعدة.

بدوره، قال عضو اللجنة الشعبية محمد باسم ابو سرور أن اللجنة قامت على الفور باصلاح الاضرار التي تسببت بها قوات الاحتلال الاسرائيلي واعادت تركيب الابواب التي تم تدميرها لحماية اللجنة الشعبية مستنكرا الاعتداء الاسرائيلي الذي يهدف لضرب جهود وخدمات اللجنة.

واشار ابو سرور الى ان الاحتلال يستهدف مخيم عايدة بوسائل مختلفة وبطرق متعددة في محاولة منه لضرب المخيم والتضييق عليه مشيرا الى سلسلة من الجرائم والاعتداءات والاستهدافات التي تنفذها سلطات الاحتلال بشكل مباشر وغير مباشر، داعيا ابناء شعبنا واهالي المخيم للصمود بالوحدة والعمل الجماعي للانتصار على الاحتلال ومخططاته.