الرئيسية / أسرى / طولكرم: وقفة اسناد مع الأسرى في سجون الاحتلال

طولكرم: وقفة اسناد مع الأسرى في سجون الاحتلال

طولكرم/PNN- أكد معتصمون في وقفة اسناد مع الأسرى، من ذويهم وممثلي فصائل العمل الوطني والمؤسسات الرسمية والشعبية، خلال اعتصامهم الأسبوعي أمام مكتب الصليب الأحمر في طولكرم، اليوم الثلاثاء، رفضهم لسياسة الاحتلال التعسفية بحق الأسرى القابعين في سجون الاحتلال وسط في ظروف معيشية وصحية صعبة.

وناشدوا الصليب الأحمر والمجتمع الدولي والمؤسسات الإنسانية والحقوقية إلى التحرك العاجل لإنقاذ هؤلاء الأسرى وردع الاحتلال عن الاستمرار في ممارساته التعسفية بحق الأسرى، الذين لا يجدون غير أمعائهم الخاوية وأجسادهم العارية لمواجهة القانون الإداري الجائر.

وتوجهوا بالتحية إلى الأسير ماهر الأخرس على صموده وانتصاره في معركة الأمعاء الخاوية التي خاضها مدة 103 أيام، وتصديه لسياسة الاحتلال بحقه وحق آلاف الأسرى المتمثلة في فرض الاعتقال الإداري.

وقال مدير مكتب نادي الأسير في طولكرم ابراهيم النمر، نؤكد على دعمنا ومساندتنا للأسرى والأسيرات الإداريين والمرضى ومنهم فؤاد الشوبكي وموفق العروق ومعتصم رداد وكمال ابو وعر والأسيرة ليان كايد، وكل الأسرى الذين يعانون أوضاعا صحية صعبة جدا ويعيشون في مستوصف ما يسمى سجن الرملة وينقصهم العلاج اللازم.

وحذر المعتصمون من تفشي فيروس كورونا في صفوف الأسرى خاصة مع قدوم فصل الشتاء، والذي بدأ بالانتشار بين الأسرى في سجن جلبوع وأدى لإصابة أكثر من 80 أسيرا، في ظل إجراءات التشديد التي تمارسها مصلحة إدارة السجون وسن قوانين عنصرية من قبل حكومة الاحتلال بحق الأسرى وذويهم، مما يستوجب تدخلا عاجلا من قبل المؤسسات الدولية والحقوقية والإنسانية لإنقاذ الأسرى وإطلاق سراحهم.

وأكد أمين سر حركة فتح إقليم طولكرم إياد الجراد، أن ما يعانيه الأسرى من ظروف صعبة وقاهرة وأمراض مزمنة وخطيرة وانتشار كورونا بينهم، يثير القلق والخوف لدى شعبنا على حياة أبنائهم الأسرى، مما يترتب على الجميع إعلاء الصوت عاليا وتسليط الضوء على قضية الحركة الأسيرة ومنها الأسيرات بوضعهن الصعب في سجن الدامون، مشيرا الى أنه تبذل الجهود لتوفير بعض احتياجاتهم وإيصالها عبر المحامين وذويهم خلال الزيارات.