الرئيسية / تقارير مصورة / سلمان يكشف ل PNN: رسالة وشعار العيد لهذا العام الامل والنور للخلاص من الفايرس ويتحدث عن اجراءات الاعياد

سلمان يكشف ل PNN: رسالة وشعار العيد لهذا العام الامل والنور للخلاص من الفايرس ويتحدث عن اجراءات الاعياد

بيت لحم /PNN/ كشف رئيس بلدية بيت لحم المحامي انطون سلمان عن ان شعار ورسالة الاعياد الميلادية المجيدة لهذا العام هي ان الميلاد رسالة امل ونور للانسانية وتجديد للحياة من اجل تخطي نتائج فايروس كورونا على بيت لحم والعالم.

وقال سلمان خلال حديث خاص ل PNN ضمن برنامج صباحنا غير الذي تقدمه الزميلة رشا ابو سمية عبر تلفزيون ومواقع شبكة فلسطين الاخبارية  ان بيت لحم مثلت منذ ميلاد السيد المسيح رسالة امل وحياة وسلام وعدالة وهي اليوم في ظل معاناة العالم بسبب انتشار فايروس كورونا ستكون رسالة امل ونور للحياة الانسانية وللتاكيد ان البشرية قادرة على تجاوز المحنة وان استمرارها يعني مصيبة على فلسطين والعالم كما شدد على ان المخاطر عالية بسبب الفايروس وان الامكانيات على المستوى الفلسطيني و العالمي لم تصل الى حالة التخلص من هذه الجائحة لكن الشعار يسيبقى حمل الامل والحياة للعودة الى الحياة الطبيعية.

و قال انطون سلمان  اننا نعيش في ازمة صحية صعبة لا سيما بعد ان سجلت بيت لحم يوم أمس الأثنين 99 إصابة وهذا يفرض علينا أخذ اقصى درجات السلامة والوقاية خلال فترة أعياد الميلاد المقبلة، وخلال السنوات الماضية كانت الاحتفالات تستمر على مدار 50 إلى 60 يوم ولكن في المرحلة الحالية ستكون الفعاليات اساسية مثل إنارة الشجرة وسوق الميلاد و البرتوكول بدخول البطاركة إلى بيت لحم كالمعتاد ولكن المشاركة ستكون محدودة.

واشار سلمان الى ان البلدية تسعى الى توعية المواطن من خلال عمل الطواقم بالشراكة مع وزارة الصحة من اجل اقناع المواطن على اتباع اجراءات السلامة والوقاية وعدم تواجد المواطن في الأماكن المكتظة خاصة وان البلدية تحاول عدم فرض قيود على الحركة خلال فترة الاعياد.
واوضح سلمان ان البلدية بصدد البدء بحملة إعلامية بالتزامن مع احتفالية إضاءة شجرة الميلاد، هدفها توعية المواطن و لفت نظره إلى انه يمكنه متابعة الاحتفالات من خلال وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي بجودة عالية.

ونفى سلمان الشائعات التي تم تداولها عبر مواقع التواصل الاجتماعي خلال الفترة الأخيرة حول فرض إغلاق شامل بفترة الأعياد، واشار الى ان البلدية ستعمل على التعقيم بشكل مستمر ومحاولة تخفيف الأعداد وتخفيف المخاطر لانتقال العدوى.

في المقابل قال سلمان ان تزيين الشوارع هذا العام سيتم ولكن بشكل محدود، موضحا ان الزينة سيتم وضعها في المدخل التقليدي للبطاركة و والبرتوكلات الدينية وتحديداً في “شارع المهد” .

لمشاهدة المقابلة الضغط هنا 

واشار سلمان الى ان البلدية ستطلب الحد من اعداد الأجانب الذين يدخلون بيت لحم خلال فترة الأعياد ولكن لن يتم منعهم بشكل كامل.
وحول شعار العيد هذا العامل قال سلمان ان البلدية اطلقت شعار الميلاد نور الأمل، وذلك على أمل ان نستطيع في العالم تخطي الفايروس بسرعة وبأقل الأضرار .

 

وناشد سلمان ابناء الشعب الفلسطيني ان يكونوا على مستوى من الوعي والمسؤولية وان يأخذوا المبادرة الذاتية في الحفاظ على أنفسهم وعائلاتهم ومحيطهم، على أمل ان نخرج متعافيين من الفايروس بسرعة وبسلامة .

وعن العقبات التي مرت بها بلدية بيت لحم خلال فترة جائحة كورونا قال سلمان، ان الأزمة المالية كانت أهم معيق واجهته البلدية خلال الفترة الماضية وذلك لانه في السابق كان هناك موارد مالية ناتجة عن عدة مصادر وهي تأثرت بشكل كبير بسبب الظروف المالية الصعبة التي مرت بها الحكومة الفلسطينية و ايضاً المواطنين والذين باتوا غير قادرين على تسديد إلتزاماتهم المالية بسبب الواقع الاقصادي الصعب والاغلاقات المتتالية.