حملة ع كيفك
الرئيسية / قالت أسرائيل / شيلح ينسحب من “ييش عتيد” ويعلن عن تأسيس حزب جديد

شيلح ينسحب من “ييش عتيد” ويعلن عن تأسيس حزب جديد

الداخل المحتل/PNN- أعلن عضو الكنيست عوفر شيلح، اليوم الخميس، عن انسحابه من حزب “ييش عتيد” برئاسة يائير لبيد، وعزمه تأسيس حزب جديد، يستند إلى قاعدة حزب المستقلين، ليخوض من خلاله الانتخابات العامة للكنيست في آذار/مارس المقبل.

ويعقد شيلح مؤتمرا صحافيا، اليوم، لكنه أشار من خلال صفحته في “فيسبوك” إلى أن انسحابه من “ييش عتيد” يأتي في أعقاب رفض لبيد طلبه بإجراء انتخابات داخلية على رئاسة الحزب. وأسس الاثنان “ييش عتيد” في العام 2013.

وقال شيلح خلال مؤتمر صحافي عقده في تل أبيب، إنه “انتهت أيان البكاء والصراخ على إسرائيلنا الجميلة التي لم تعد موجودة. وانهت أيام رفض جماهير بأكملها، الحريديين والعرب وسكان الأطراف الذين ’لا يعرفون مصلحتهم’. انتهت أيام الجنرالات، الصفقات السياسية، التأرجات الأيديولوجية والشخصيات التي تتمتع بشعبية ويستلطفها الجميع”.

وأضاف أن “الحريديين يعرفون أنني خصم أيديولوجي، لكني طرف في الحوار معهم. وسأسعى من أجل التعاون بينهم وبين كتلتنا، الذي ميّز العمل مرة. ويجب أن يكون في الحكومة القادمة تمثيل لطريق واشحة ووجهات نظر يتشاركونها إسرائيليون كثيرون. وأدعو الذين يريدون تجديد وجه الوسط – يسار، إلى الانضمام إليّ والموافقة على الخطوط العريضة التي أضعها اليوم أمام الجمهور”.

وأشار شيلح إلى أن الاستطلاعات الأخيرة تدل على أن الرغبة باستبدال نتنياهو تدفه ناخبي “اليسار” نحو غدعون ساعر “الذي صاغ وقاد قانون القومية، ويعارض علنا أي مجهود للسلام، ويدعم اقتصادا وسيطرة المؤسسة الدينية على حياتنا”.

وأضاف أن “إسرائيل موجودة في مفترق طرق مصيري. والانتخابات القريبة ستحسم إذا كنا سنستمر بالعيش تحت حكم فاشل وعفن أخلاقيا، أم سننهي الأزمة السياسية الطويلة. وهذا المفترق يستوجب اتخاذ قرارات شجاعة. وقصة كاحول لافان المحزنة تدل على أن شعار ’ليس بيبي فقط’ ليس كافيا. ولهذا السبب طالبيت يائير لبيد بإجراء انتخابات مفتوحة لإعادة تعريف ييش عتيد. وقلت له إنه من دون تغيير عميق لن يتمكن ييش عتيد ممن الاستمرار”.

ونشر لبيد تغريدة في حسابه في “تويتر”، قال فيها “أتمنى لعوفر شيلح النجاح بطريقه لاحقا، وأشكره على التعاون في السنوات التسع الأخيرة”.

وذكرت وسائل إعلام أنه منذ أعلن شيلح عن رغبته بإجراء انتخابات على رئاسة “ييش عتيد” تقوضت العلاقة بينه وبين لبيد، وسادت قطيعة بينهما منذ أسابيع.

شركة كهرباء القدس