الرئيسية / قالت أسرائيل / المغرب تبدأ بترميم مكاتبها الدبلوماسية في “تل أبيب”

المغرب تبدأ بترميم مكاتبها الدبلوماسية في “تل أبيب”

الداخل المحتل/PNN- يتوقع أن تفتح المغرب بحلول نهاية الشهر الحالي “مكاتب ارتباط” في تل أبيب، إثر اتفاق استئناف العلاقات الدبلوماسية بين الجانبين، الشهر الماضي.

وذكرت صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية، اليوم الإثنين، أن وفدا من التقنيين المغاربة زار “إسرائيل” من أجل تجهيز المكاتب.

وتقع “مكاتب الارتباط” المغربية في شارع “اليركون” في تل أبيب، وهي عبارة عن مبنى مؤلف من أربعة طبقات، بمساحة 600 متر. وانتقلت “مكاتب الارتباط” المغربية إلى هذا المبنى في بداية العام 2000، وبقيت مهجورة منذ قطع العلاقات الدبلوماسية بين المغرب و”إسرائيل”، في أعقاب اندلاع انتفاضة القدس والاقصى في تشرين الأول/أكتوبر عام 2000.

لكن المغرب استمرت في إستئجار المبنى ودفع بدل إيجاره طوال العشرين عاما الماضية ومن دون استخدامه.

واستؤنفت العلاقات بين المغرب و”إسرائيل” بمستوى “مكاتب تنسيق”، وبعد ذلك ستنتقل إلى مستوى سفارات، وسيصبح المبنى مقرا للسفارة المغربية.

وأشارت الصحيفة إلى أن المغرب سينتقل إلى مستوى سفارات بين الدولتين، بعدما يتضح موقف الرئيس الأميركي المنتخب جو بايدن، من قرار سلفه، دونالد ترامب، بالإعتراف بسيادة المغرب في الصحراء الغربية، والذي دفع لإستئناف العلاقات المغربية – الإسرائيلية.

كذلك احتفظت “إسرائيل” بمكاتبها الدبلوماسية في الرباط شاغرة منذ عشرين عاما. وكلا المبنيين في تل أبيب والرباط بحاجة إلى أعمال ترميم كونهما بقيا شاغران لمدة عقدين.

وذكرت الصحيفة أن وزارة الخارجية المغربية قدمت طلبا لـ”إسرائيل” بتنفيذ أعمال ترميم في المبنى في تل أبيب في النهار والمساء، وكذلك في أيام السبت. ورفضت “إسرائيل” العمل في المبنى في يوم السبت، وتم الاتفاق على أن يتوقف العمل عشية يوم السبت ويستأنف مساء السبت.

وتشمل الترميمات تغيير النوافذ الخارجية في المبنى، وبناء سلم درجات طوارئ، مصعد خارجي لذوي الاحتياجات الخاصة وأعمال طلاء وتحسين شبكة المياه والكهرباء. وصادقت السلطات الإسرائيلية على طلب مغربي ببناء موقع حراسة عند مدخل المبنى.

في موازاة ذلك، وصل وفد تقنيين إلى الرباط من أجل المباشرة في ترميم المبنى الذي تستأجره “إسرائيل” هناك، وحصل الوفد على مساعدات من السلطات المغربية.

شركة كهرباء القدس