حملة ع كيفك
الرئيسية / أخبار إقليمية ودولية / مجلس الشيوخ يبرئ ترامب من حادثة الكابيتول
الرئيس الاميركي السابق دونالد ترامب

مجلس الشيوخ يبرئ ترامب من حادثة الكابيتول

واشنطن/PNN- برأ مجلس الشيوخ الأمريكي الرئيس السابق دونالد ترامب، في ثاني محاكمة له خلال 12 شهرا مع قيام زملائه من الجمهوريين بحمايته من المساءلة عن الهجوم الدامي الذي شنه أنصاره على مبنى الكونغرس.

وجاء تصويت مجلس الشيوخ بأغلبية 57 صوتا مقابل 43 صوتا وهو أقل من أغلبية الثلثين اللازمة لإدانة ترامب بتهمة التحريض على التمرد بعد محاكمة استمرت خمسة أيام في نفس المبنى الذي تعرض للاقتحام من قبل أنصاره في السادس من يناير/ كانون الثاني بعد وقت قصير من سماعهم يوجه خطابا تحريضيا.

وانضم إلى التصويت سبعة من أعضاء مجلس الشيوخ الجمهوريين الخمسين إلى الديمقراطيين الموحدين في المجلس لصالح الإدانة.

جاءت هذه الخطوة لاختتام المحاكمة بعد أن أوقف الديمقراطيون والجمهوريون تمديدا محتملا في الإجراءات يتعلق بتفاصيل الدليل الخاص بمكالمة هاتفية بين ترامب وأحد كبار الجمهوريين خلال حصار مبنى الكابيتول.

فقبل الانتقال إلى المرافعات النهائية، تعطّلت الإجراءات لبضع ساعات بعدما أعلن المدعون الديمقراطيون من مجلس النواب في خطوة مفاجئة نيّتهم استدعاء الشهود إلى المحكمة. وقال زعيم فريق المدعين الديمقراطيين في المحاكمة جيمي راسكين إنه ينوي استدعاء نائبة جمهورية للإدلاء بشهادتها، لكنه اتفق في نهاية المطاف مع محامي الدفاع عن ترامب على الاكتفاء بتسجيل شهادتها ضمن الأدلة.

ورد فريق الدفاع عن ترامب على الإعلان بالتهديد باستدعاء رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي ونائبة الرئيس كامالا هاريس وغيرهما من الشهود.

وصوّت المجلس بعد ذلك بـ55 مقابل 45 صوتا لصالح السماح باستدعاء الشهود، لكن المدعين ومحامي الدفاع توصلوا إلى اتفاق يسمح للمحاكمة بالانتقال إلى المرافعات الختامية.

وكان راسكين يرغب باستدعاء النائبة الجمهورية عن ولاية واشنطن جايمي هيريرا بيوتلر للإدلاء بشهادتها بعدما نشرت بيانا بشأن أحداث السادس من كانون الثاني/يناير.

وكانت هيريرا بيوتلر من بين عشرة نواب جمهوريين صوّتوا لصالح عزل ترامب في مجلس النواب.

قالت النائبة جايمي هيريرا بيوتلر إن زعيم الأقلية الجمهورية في مجلس النواب كيفن مكارثي اتصل بترامب اثناء الاعتداء على الكابيتول وحثه على دعوة المحتجين للمغادرة.

وعزل مجلس النواب الذي يهيمن عليه الديمقراطيون ترامب في 13 كانون الثاني/يناير بتهمة التحريض على هجوم الكابيتول.

وتتطلب إدانة ترامب من قبل مجلس الشيوخ الذي يضم مئة عضو والمقسوم بالتساوي بين الديمقراطيين والجمهوريين، غالبية بثلثين وهو ما بدا مستبعدا بعدما أكد ميتش ماكونيل أنه سيصوّت لصالح تبرئته.

وكالات

 

شركة كهرباء القدس