حملة ع كيفك
الرئيسية / سياسة / الاجنحة العسكرية للفصائل : ليكن يوم الثامن والعشرين من رمضان يوما لإشعال الانتفاضة

الاجنحة العسكرية للفصائل : ليكن يوم الثامن والعشرين من رمضان يوما لإشعال الانتفاضة

غزة /PNN/ دعت فصائل المقاومة الفلسطينية، اليوم الثلاثاء، أبناء شعبنا إلى شدِّ الرحال إلى المسجد الأقصى للصلاة والاعتكاف والرباطِ فيه وخاصةً يوم الثامن والعشرين من رمضان لمواجهة قطعان المستوطنين الذين يتوعدون باقتحام المسجد الأقصى وليكن يوماً لإشعال الثورة والانتفاضة على رؤوس المغتصبين الصهاينة

وأكدت الفصائل في بيان لها، ان القدس كانت وستبقى عربية إسلامية وهي القضية المركزية للأمة ومحور الصراع مع الإحتلال الصهيوني وهي العاصمة الأبدية لفلسطين ولا مقام للاحتلال على أرض فلسطين

وقالت ان معركتنا مع الإحتلال في القدسِ على الهوية وعلى الوجود وصفقة القرن وضم الأراضي والاحتلال والتطبيع إلى زوال والنصرُ لأمتنا، داعية أبناء شعبنا في الضفة والقدس والثمانية والأربعين لإسناد أهلنا المهددين بالترحيل العنصري القصري في حي الشيخ جرّاح

وحذرت الفصائل، العدو الصهيوني من مغبة الإقدام على هذه الجريمة النكراء وعلى الإحتلال أن يتحمل كامل التداعيات المترتبة عن ارتكابه أي جريمةٍ بحقِّ شعبنا وقدسنا وأقصانا

 

شركة كهرباء القدس