حملة السرعة ماكس
الرئيسية / قالت أسرائيل / “كان”: حماس تكشف السلاح السري.. ماذا حدث في اليوم الرابع للحرب؟

“كان”: حماس تكشف السلاح السري.. ماذا حدث في اليوم الرابع للحرب؟

بيت لحم/PNN- كشفت اسرائيل أن الجيش فشل في مخططه خلال الأيام الأولى من العدوان على غزة والتي كان يهدف من خلالها قتل قادة حركة حماس.

واضافت قناة كان العبرية ” في اليوم الرابع للحرب على غزة أطلق الجيش عملية تهدف إلى تدمير الأنفاق بافتراض أن بداخلها مئات المسلحين من حماس .

وتابعت القناة أن الجيش أطلق على العملية الجديدة “ليلة احتيال الجيش الإسرائيلي” حيث كان من المفترض أن يتم تنفيذ العملية بمساعدة تمرين مخادع – إرسال أدلة كما لو أن الجيش الإسرائيلي كان على وشك القيام بغزو بري لقطاع غزة ، الأمر الذي من شأنه أن يتسبب في نزول حماس إلى الأنفاق.

وكانت فرضية الجيش الإسرائيلي حسب القناة الإسرائيلية هي أنه عندما تدرك حماس أن غزوًا بريًا على وشك الحدوث ، فإنهم سوف ينزلون إلى الأنفاق. لكن شيئين لم ينجحا في هذا السياق. أولاً ، لم يكن الاحتيال فعالاً بما يكفي ، ولم يعبر الجيس الحدود إلى غزة.

أما الجانب الثاني من العملية التي لم تنجح هو “السلاح السري” للجيش الإسرائيلي. والأداة التي خططوا لاستخدامها للقضاء على المقاومين في الأنفاق كانت قنابل خاصة قادرة على اختراق الأرض لتدمير الأنفاق. ونتيجة لذلك ، أدركت حماس الخدعة وتحسبا لتنفيذ الجيش مخططه امتنع قادة الحركة والمقاومين عن العمل تحت الارض. حسب نتائج تحقيقات للجيش نشرتها القناة العبرية.

شركة كهرباء القدس