حملة السرعة ماكس
الرئيسية / متفرقات / أبو مويس وحمد يبحثان آليات تعزيز تمكين المرأة في مؤسسات التعليم العالي

أبو مويس وحمد يبحثان آليات تعزيز تمكين المرأة في مؤسسات التعليم العالي

رام الله/PNN- بحث وزير التعليم العالي والبحث العلمي أ.د. محمود أبو مويس، اليوم، مع وزيرة شؤون المرأة د. آمال حمد سبل تعزيز تمكين المرأة في مؤسسات التعليم العالي.

وناقش الوزيران آليات إدماج الطالبات في مؤسسات التعليم العالي بـ “برنامج القيادات الشابة” الذي تنفذه وزارة المرأة، وآليات النهوض بواقع المرأة الفلسطينية، بهدف تمكينها من الوصول إلى مختلف مراكز صنع القرار في المجتمع الفلسطيني.

وقال أبو مويس إن وزارته تنفذ مجموعة من الأنشطة في مؤسسات التعليم العالي، بهدف تعزيز مشاركة الطالبات في انتخابات مجالس الطلبة، لضمان مشاركتهن في الحياة الجامعية والمجتمعية بشكل عام، مشيراً إلى وجود شراكات مع جهات عدة لتوفير التدريب المناسب للخريجات لتمكينهن في سوق العمل.

وأضاف: “وقّعنا العديد من الاتفاقيات في مجال النوع الاجتماعي مع المؤسسات الأهلية والدولية، لتعزيز مشاركة النساء بما ينسجم مع رؤية الحكومة”، موضحاً أن تنفيذ مشروع “أمل” لتعزيز ثقافة حقوق الإنسان والنوع الاجتماعي، الممول من وكالة التعاون الإيطالي والذي يستمر على مدار أربع سنوات يندرج في هذا الإطار.

من جهتها، أشارت حمد لضرورة مشاركة الطالبات في مؤسسات التعليم العالي في تدريبات “برنامج القيادات الشابة”، بهدف خلق جيل مثقف واعٍ بقضاياه الوطنية، مثمنة الشراكة مع “التعليم العالي” لتعزيز تمكين المرأة في المجتمع الفلسطيني.

وأكدت حمد الحرص الذي توليه وزارة شؤون المرأة لتعزيز شراكاتها مع مختلف المؤسسات المحلية والدولية ذات العلاقة، لضمان وصول المرأة الفلسطينية إلى مراكز صنع القرار.

شركة كهرباء القدس