حملة ع كيفك
الرئيسية / محليات / “الاعلام” تختتم مشاركتها في الاجتماع المشترك بين رؤساء أجهزة الاعلام الأمني وممثلي وزارات الاعلام في الدول العربية

“الاعلام” تختتم مشاركتها في الاجتماع المشترك بين رؤساء أجهزة الاعلام الأمني وممثلي وزارات الاعلام في الدول العربية

تونس/PNN- اختتمت وزارة الاعلام مشاركتها في “الاجتماع المشترك بين رؤساء أجهزة الاعلام الأمني وممثلي وزارات الاعلام في الدول العربية”، والذي عقد في تونس في الفترة الممتدة من 16-17/6/ 2021 لمناقشة مشروع مدونة قواعد السلوك المتعلقة بالتعامل الإعلامي مع الاحداث الإرهابية في صيغته المعدلة ومشروع الاستراتيجية المتعلقة بالعمل الإعلامي مع قضايا التطرف والإرهاب في صيغته المعدلة وهما البندان الأولان على جدول الاعمال.

توزعت مشاركة وفد فلسطين المكون من وفدي وزارة الداخلية ووزارة الاعلام، والتي سبقتها عدة اجتماعات تحضيرية بين أعضاء الوفد على محورين: حيث طالبت وزارة الاعلام وضمن مشروع رقمي متكامل بإدراج الإنتاج للإعلام الرقمي والإنتاج بأدوات الاعلام الرقمي مثل السرديات الرقمية storytelling والفيديوهات القصيرة وتبني نماذج العمل الرقمية الجديدة new business models جنبا الى جنب مع الوسائل التقليدية التي اشتملت عليها المشاريع المقدمة للنقاش وهي الدراما والدورات البرامجية للفضائيات لضمان تواصلية ووصول الخطاب المناهض للإرهاب الى الجمهور وخاصة الشباب في العالم العربي وتوظيف وسائل التواصل الاجتماعي والاعلام الجديد والتي تمتلك ادواتها الخاصة للاتصال والتأثير والانتشار بصفتها لا تتوافر في الاعلام التقليدي كما طالبت وزارة الخارجية بإدراج الجماعات الاستيطانية المتطرفة ضمن مفهوم الجماعات المتطرفة التي تناولتها المشاريع المقدمة للنقاش والتي ينطبق عليها ذات التعريف من حيث الانطلاق من فكر ديني متطرف وممارسة الأيديولوجيا بشكل متطرف للاعتداء على الاخرين.

وقامت رئيس وفد وزارة الاعلام نداء يونس بطرح مشروع اعلام رقمي متكامل يتضمن ضرورة توظيف نظريات الاتصال والاعلام الحديث لصياغة الرسائل الموجهة الى الجمهورين العربي والخارجي وانواع الجماهير المستهدفة داخل كل من هذين التقسيمين بالإضافة الى ضرورة الإفادة من كافة مواقع التواصل الاجتماعي والالتزام بالإنتاج الرقمي لهذه المواقع كل حسب خصوصيته وطبيعة القوالب البصرية التي يتبناها من أجل تحقيق أفضل اتصال ممكن مع جماهير هذه المنصات وتحقيق اهداف الاستراتيجية من خلال أوسع نطاق وصول للخطاب.

ودعت يونس الى الذهاب باتجاه التنسيق مع فيسبوك لحجب المحتوى الإعلامي والتواصلي للجماعات الإرهابية أيا كان مصدرها وجهات دعمها وتبنيها من خلال الإفادة من تعريف الفيسبوك للمعايير المجتمعية والإرهاب أولا ومن خلال برمجيات إدارة الاعلام الرقمي والتي تعمل على تعقب ورصد ومسح المحتوى الذي يخالف التعريف المعتمد للإرهاب والجماعات الإرهابية وبالتالي تقليل نسبة الوصول والتأثير مع ضرورة توفير وتدريب راصدين للعمل على متابعة المحتوى الإعلامي والالتزام بالمصطلحات والمفاهيم التي تعزز محاربة الإرهاب سواء كان إرهاب دولة او جماعة وهو التمييز الذي عملت الوزارة على إدخاله في ادبيات الجامعة العربية منذ 2015 في اجتماعات عمان ثم في الاجتماعات اللاحقة في بغداد والقاهرة، لمواجهة الإرهاب الإسرائيلي المنظم ضد شعبنا الفلسطيني وعدم الاقتصار على الحديث عن إرهاب الجماعات المتطرفة مثل داعش فقط، ولإبقاء الصراع الفلسطيني تحت اطار الإرهاب في دائرة التعاطي والاهتمام العربي وفي صدارة ما يتم العمل عليه لمواجهة المخاطر التي تحدق بأمتنا العربية.

وفي إطار الحديث عن ضرورة مكافحة الاخبار الكاذبة، أوضحت يونس ان دولة فلسطين تعمل على انشاء منصة حكومية لمكافحة الاخبار الكاذبة تحت مظلة وزارتي الاعلام (الجانب الإداري والإعلامي) ووزارة الاتصالات (الجانب التقني).

ودعمت يونس الدعوة الى ضرورة وجود اهتمام أكثر ليس فقط بالإعلام الأمني، لكن بالأمن الإعلامي، ودعت الى التركيز ليس فقط على مشاركة المرأة في مكافحة الإرهاب والجهود الإعلامية، بل والى استثمار الشباب العربي وضمان مشاركته.

شركة كهرباء القدس