حملة ع كيفك
الرئيسية / ثقافة وفنون / “الشباب والثقافة” تعقد محاضرة فكرية للدكتور طارق سويدان

“الشباب والثقافة” تعقد محاضرة فكرية للدكتور طارق سويدان

غزة/PNN-عقدت الإدارة العامة للشباب في الهيئة العامة للشباب والثقافة، محاضرة فكرية للداعية الإسلامي وخبير التخطيط والتدريب الدكتور طارق سويدان من خلال شبكة الإنترنت عبر تقنية زووم.

وحضر المحاضرة، رئيس الهيئة الأستاذ أحمد محيسن، ومدير عام الشباب الأستاذ جمال العقيلي، ورؤساء ومدراء المراكز الشبابية بالإضافة إلى عدد من النشطاء الشباب والمثقفين والمهتمين.

وخلال كلمة افتتاحية، رحب محيسن بالدكتور سويدان، مؤكدًا على أهمية دور العلماء والمفكرين والنخب الثقافية في استنهاض الشعوب العربية وتعريفهم بالقضية الفلسطينية ومكانة فلسطين التاريخية والدينية، وتوعيتهم بمخاطر المشروع الصهيوني على الدول العربية والإسلامية، مثمنًا المبادرات التي أطلقها الدكتور سويدان خلال العدوان الأخير على غزة.

من جهته عبر الدكتور سويدان في مستهل محاضراته عن سعادته بتقديم المحاضرة ومخاطبة الشباب الفلسطيني، لافتًا إلى أنه أتيحت له عدة فرص لزيارة قطاع غزة وتقديم برامج تدريبية فيها إلا أنها لم يكتب لها النجاح بسبب ظروف الحصار المفروض على قطاع غزة.

وتحدث سويدان عن واقع الشعوب العربية والأزمات التي تعيشها وتجبرها على البقاء تحت قيود التبعية السياسية والاقتصادية والثقافية، مؤكدًا أن الأمة العربية تعاني من خمسة أزمات رئيسية، وهي أزمة السلوك، وأزمة التخلف، وأزمة الفاعلية والانتاجية، وأزمة الفكر، وأزمة القيادة.

وأكد سويدان على أهمية استنهاض الشعوب العربية وحثها على رفض الواقع ودفعها نحو التغيير، مبينًا أن عملية التغيير ترتكز على أربعة أمور وهي فهم الواقع ودراسة المستقبل والاستعداد لجهود مقاومة التغيير، ووضع خطة للتغيير.

وبيّن سويدان أن المشروع الصهيوني يُعد أخطر التهديدات التي تحدق بالدول العربية حيث أنه مشروع قائم على أبعاد حضارية يسعى للبقاء والاستمرار والتمدد، مشددًا على ضرورة اتباع خطط علمية دقيقة في التعامل مع المشروع الصهيوني وإعداد أجيال تحرير فلسطين.

وتم خلال اللقاء إجراء حوار مباشر بين الدكتور طارق سويدان وعدد من الشباب الفلسطيني لمناقشة قضايا متعلقة بالشأن الفلسطيني والشأن العربي والإسلامي.

وعبر المشاركون عن سعادتهم بحضور المحاضرة، مطالبين بعقد مزيد من هذه اللقاءات مع النخب العربية والتي تساهم في كسر الحصار الثقافي المفروض على قطاع غزة.

 

شركة كهرباء القدس