حملة ع كيفك
الرئيسية / قالت أسرائيل / “هآرتس”: مطالب امريكية إسرائيلية بتعديل النظام السياسي الفلسطيني… وتقدم بتشكيل اللجنة المشتركة لتغيير الوضع السياسي

“هآرتس”: مطالب امريكية إسرائيلية بتعديل النظام السياسي الفلسطيني… وتقدم بتشكيل اللجنة المشتركة لتغيير الوضع السياسي

بيت لحم/PNN/ ذكرت صحيفة “هآرتس” العبرية أن محادثات تشكيل اللجنة المشتركة الفلسطينية الامريكية الاسرائيلية أحزرت تقدماً، فيما كشفت مصادر محلّية فلسطينية أن وزير الشؤون المدنية في رام الله، حسين الشيخ، بعث برسالة إلى حكومة بانيت، طالبه فيها بالتزام اسرائيل بدفع كافة المستحقات المالية وعدم اقتطاع اي جزء من الاموال الفلسطينية.

وأشار الشيخ، في رسالته، إلى أن “الوضع المالي يتأزّم بشكل كبير بفعل تراجع العائدات الداخلية والمِنح الخارجية وأزمة جائحة كورونا، بالإضافة إلى مشكلة اقتطاع جزء كبير من أموال المقاصّة، وهو ما يشكّل تهديداً لمستقبل السلطة المالي”.

وجاء ردّ تل أبيب، بعد أسابيع من بعث رام الله برسالتها المكتوبة، بدراسة تشكيل لجنة مشتركة لإقرار تحسينات اقتصادية تضمن إيرادات مالية أكبر للسلطة، والتباحث مع الأطراف الدولية، وخاصة الولايات المتحدة، في إعادة الدعم الذي كان يُقدّر بـ400 مليون دولار سنوياً.

وطالبت السلطة، خلال المباحثات مع المبعوث الأميركي في الايام الاخيرة بضرورة إشعار المواطن في الضفة الغربية بتحسّن اقتصادي حقيقي، وزيادة فرص العمل والوظائف في الأراضي الفلسطينية، والسماح بزيادة عدد العمال في الأراضي المحتلة.

و وفقاً للمعلومات، فإن الأميركيين شدّدوا على ضرورة تعديل النظام السياسي الفلسطيني خلال الفترة المقبلة، وإقرار قانون يسمح بتعيين نائب للرئيس عباس يتولّى مهامّ الرئاسة في حال مغادرة الأخير أو موته، بحيث يستمرّ النائب في القيادة في ظلّ تعذّر إجراء انتخابات.

ويتمتّع الرئيس عباس، حالياً، بجميع السلطات التنفيذية والتشريعية في الأراضي الفلسطينية بعد حلّ المجلس التشريعي قبل عامين، وهو ما سيُمكّنه من إصدار قانون جديد يتعلّق بملفّ الرئاسة وتعيين نائب له وفق رغبة الأمريكيين والإسرائيليين، إلّا أن هذا القرار يظلّ مرهوناً، بحسب مسؤولين في السلطة، بتحسّن الأوضاع السياسية ومدى التزام اسرائيل اتجاه عملية السلام.

شركة كهرباء القدس