حملة ع كيفك
الرئيسية / حصاد PNN / مناشدة للرئيس من مواطن عبر PNN… أنقذوا إبنتي قبل بتر قدمها

مناشدة للرئيس من مواطن عبر PNN… أنقذوا إبنتي قبل بتر قدمها

بيت لحم /PNN- ناشد المواطن طاهر شكارنة، وهو من سكان قرية نحالين غرب بيت لحم الرئيس محمود عباس بتغطية نفقات علاج طفلته.

وفي مايلي نص المناشدة كما وصلت لـPNN
تحية طيبة ..

أنا المواطن طاهر شكارنة من نحالين – بيت لحم

طفلتي تبلغ من العمر 5 أعوام، منذ ولادتها كانت قدمها منتفخه وكانت بحاجة الى عملية طارئة لإزالة الإلتهاب من قدمها حتى لايصل الى العظم، منذ سنة ونصف وضعها إزداد سوء، وتوجهت الى مشفى “الحسين” الحكومي ببيت لحم، وقالوا لي إن حالة ابنتي من الصعب علاجها في المشفى لذلك يجب تحويلها الى مستشفى المقاصد في القدس بسبب عدم قدرتهم على علاج مثل هذه الحالات.

وبالفعل تم تحويلها الى مستشفى المقاصد، ولكنهم أبلغوني أنهم لا يستطيعون إستقبالها في ظل جائحة”كورونا” لصغر سنها، حيث تم تأجيلها مما أدى الى تفاقم وضعها الصحي، مما اضطرنا الى ارجاعها الى مستشفى الحسين والذين بدورهم قاموا بإعادة تحويلها الى مستشفى المقاصد أربع مرات وفي كل مرة يتم رفضها.

ابنتي الآن ففقدت مفصلها بسبب وصول اللالتهاب إلى العظم، وبحسب قول الأطباء إنه يرجح أن يكون السبب جرثومة أو بكتيريا قد تسببت بتآكلٍ في العظام، وهي الآن من غير مفصل ووضع قدمها يزداد سوءً، وناشدنا وزيرة الصحة د.مي الكيلة لكن لم يتم الرد.

مماطلة مستشفى المقاصد دفعت الأطباء في مستشفى الحسين لتحديد موعد لإجراء العملية المقررة لها، ولكنهم في كل مرة يتم فيها تحديد موعد للعملية يقومون بتأجيلها مما دفعهم في نهاية الأمر لإتخاذ قرار ببتر قدمها وهو الأمر الذي رفضناه، مما اضطرنا للبحث عن حلول أخرى للعلاج تفاديا للبتر، فتوجهنا الى أطباء يعملون في عيادات خاصة خارج المستشفى.

ومن الأطباء الذين توجهنا لهم الدكتور فادي حجاجرة والذي بدوره أكد على ضرورة تحويلها الى المستشفى الاستشاري برام الله حيث يمكن علاجها لفترة زمنية قد تمتد الى شهر، ونحن لا نستطيع تحمل تكاليف العلاج دون تحويلة، فقمنا بتقديم طلب تحويلة ولكن تم رفضها بحجة “أننا خارج سلة التحويلات” رغم أنها بحاجة ماسة للعلاج.

نحن الآن نسعى جاهدين وبشتى الطرق الّا تفقد ابنتي قدمها، المستشفى الوحيد القادرين على التوجه اليه هو مستشفى الحسين الحكومي ولكنه لايملك حلاً سوى بتر قدمها، ونحن نرفض هذا الحل وبشدة، وفي نفس الوقت نحن غير قادرين على التوجه الى المستشفى الاستشاري برام الله دون تحويلة.

شركة كهرباء القدس