حملة ع كيفك
الرئيسية / حصاد PNN / بطراوي يعقب لـPNN على عضويته بالمعهد الدولي للصحافة… ويؤكد على أهمية عمل لجنة أخلاقيات المهنة بنقابة الصحفيين

بطراوي يعقب لـPNN على عضويته بالمعهد الدولي للصحافة… ويؤكد على أهمية عمل لجنة أخلاقيات المهنة بنقابة الصحفيين

بيت لحم /PNN/  قال وليد بطراوي عضو المجلس التنفيذي للمعهد الدولي للصحافة ان انتخابه خطوة للامام في اتجاه وجود اعلاميين الفلسطينين في المنابر والمؤسسات العالمية مشيرا الى ان هذه العضوية في تعزيز الموقف الفلسطيني موضحا ان هذا الانتخاب يضاف لجهوده على الصعيد الشخصي والمهني الى سجله في الدفاع عن حرية الصحفيين

وقال بطراوي في تعقيبه لبرنامج صباحنا غير الذي تبثه شبكة فلسطين الاخباية PNN وقدمته الزميلة رشا ابو سمية انه يحظى بعضوية المعهد الدولي للصحافة وهو من اقدم المؤسسات الدولية التي تعمل على حماية الصحفيين منذ اكثر من عشرين عاما حيث كان يعمل ضمن فريق لاعداد تقارير سنوية حول انتهاكات حقوق الصحفيين مشددا على ان هذا الانتخاب يقوده الى المسرح بعد ان كنت خلف الكواليس مشيرا الى ان الفلسطينين موجودون في الاتحاد الدولي ممثلا بنقابة الصحفيين ونحن الان موجودون في المعهد الدولي وهو من اقدم المؤسسات الدولية التي تعنى بحرية الصحافة

وحول انعكاسات انتخابه على الاعلام الفلسطيني قال بطراوي ان الاعلام في فلسطين يشبه كثير من دول العالم حيث ان السنوات الاخيرة حملت الكثير من الانتهاكات والاجراءات التي تحد حرية التعبير و ما جرى بعد 11 سبتمبر في الولايات المتحدة وضع حدود للنشر لا على المستوى الامريكي بل على المستوى الدولي ونحن في فلسطين ضمن منظومة دولية تحد من حرية التعبير.

واشار بطراوي ان فلسطين نعاني كثيرا جراء الانقسام وجراء ممارسات الاحتلال موضحا ان الوضع الفلسطيني بحاجة لتحويل الاقوال الى افعال من قبل المسؤولين حيث يقولون في المستوى السياسي انهم مع حرية التعبير لكن في كل مرة تحدث اعتداءات نشاهد المسؤولين ينفون ولا يعملون شيئا لمنفذي الاعتداءات على الصحفيين مشددا على انه لا وجود لاستراتيجية للتعامل مع الصحفيين و وسائل الاعلام

واشار بطراوي الى وجود دعوات دولية لان يكون للصحفيين حصانة كما الدبلوماسيين الى جانب السعي لرفع الحصانة على كل من يعتدي على الصحفيين اذا ما كان هناك خرق امني او من اي جهة يجب ان ترفع الحصانة عن هذا الطرف ومحاسبته حتى لا تتكرر هذه الاحداث والاعتداءات

لمشاهدة اللقاء الضغط هنا 

كما اشار الى ان وقف الاعتداءات على الصحفيين يمكن ان يتم بكل سهولة و بقرار وقفها والا تتكرر من قبل المسؤولين وان يكون هناك محاسبة حقيقية لكل من يقوم بالاعتداءات مشددا على ان تلفزيون القدس التربوي تعرض قبل سنوات لاعتداء وحتى الان لا يوجد نتائج للجنة التحقيق او محاسبة موضحا ان وجود المحاسبة يمنع الاعتداءات.

وشدد بطراوي على ضرورة وقف كل اشكال الاعتداءات على الصحفيين ومحاسبة من قام بها وان ننطلق من القول الى الفعل ولا يكفي ان نقول ان حرية التعبير سقفها السماء وان نستضيف الصحفيين بعد كل اعتداء مشددا على ان ما يحتاجه الصحفيون هو تنفيذ الاقوال وتحويلها الى افعال من المسؤولين

واكد بطراوي ان عضويته في المعهد الدولي ستؤدي الى مزيد من الضغزط  على كافة الجهات الرسمية الفلسطينية لاتخاذ اجراءات تحمي الصحفيين مؤكدا ان العضوية في المنظات الدولية لن تساعد الفلسطينين في ترتيب البيت الداخلي موضحا ان العمل هو الاساس سيما في وقت اصبحت فيه الاسواق مليئة

واشار الى ان اختلال المعلومات هو موضوع دولي الان وبرز كثيرا خلال جائحة كورونا مما يدعونا الى محاربة مثل هذه الجرائم بحق المعلومات ويجب ان تكون على مستوى دولي مشددا على انه في فلسطين هناك لجنة اخلاقيات المهنة ونحن نتابع ونوجه بعض الرسائل للصحفيين الذين يقومون باخطاء مهنية واضحة

اكد ان النقابة تقوم بدورها بما امكن وبما تستطيع من خلال انظمة السلامة المهنية المعنوية والجسدية حيث تقوم لجنة اخلاقيات المهنة بعكس ما كان في السابق بدور ضعيف لكن اعادة تشكيلها اعطانا فرصة للعمل لحماية الصحفيين من انفسهم ومن اخطائهم وما يترتب عليها من تبعات قانونية مشددا على اهمية ان يكون ايلي منصفين النقابة لا تملك مقدرات مالية لتقوم بتدري بالصحفيين

شركة كهرباء القدس