أخبار عاجلة
حملة ع كيفك
الرئيسية / محليات / “التعليم العالي” تبحث سبل تعزيز التحاق طلبة مسار الكفاءة المهنية في المدارس بالكليات التقنية

“التعليم العالي” تبحث سبل تعزيز التحاق طلبة مسار الكفاءة المهنية في المدارس بالكليات التقنية

رام الله/PNN-بحثت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، اليوم، خلال ورشة عمل موسعة نظّمتها الإدارة العامة للتعليم التقني؛ سبل تعزيز التحاق طلبة مسار الكفاءة المهنية في المدارس بالتخصصات التقنية المناظرة للمسار في الكليات، وذلك بما يسهم في تحقيق التكامل بين المسارين المهني والتقني في فلسطين.

جاء ذلك بحضور رئيس الهيئة الوطنية للاعتماد والجودة والنوعية لمؤسسات التعليم العالي د. معمر شتيوي، ومدير عام التعليم التقني في “التعليم العالي” م. سامر موسى، ومدير عام التعليم المهني في وزارة التربية والتعليم م. أسامة اشتية، وعدد من أسرتي “التعليم العالي” والتربية والتعليم، وممثلين عن الكليات التقنية والمدارس المهنية.
بدوره، أكد شتيوي أهمية التعليم المهني والتقني باعتباره أحد أهم أدوات محاربة البطالة، مشيراً إلى الحرص والاهتمام الشديد الذي توليه الوزارة لدعم هذا القطاع، وذلك بتوجيهات من وزير التعليم العالي والبحث العلمي أ. د. محمود أبو مويس.

وشدّد شتيوي على أهمية تغيير النظرة الدونية من الطلبة والمجتمع ككل تجاه التعليم المهني والتقني، لافتاً إلى أن نسب الحصول على فرص عمل في التعليم المهني والتقني عالية، وهو ما يسهم في الحد من معدلات البطالة.
من جهتهما، أشار موسى واشتية إلى أهمية تكامل الأدوار بين التعليم المهني والتقني، وتوفير مسارات تحقق رغبات الطلبة في التعليم المهني من جانب ودخول سوق العمل من جانب آخر، وفتح الآفاق أمام الطلبة لاستكمال دراستهم لمختلف الدرجات.

بدوره، قدّم مدير دائرة التعليم التقني في “التعليم العالي” م. ربيع أبو شملة عرضاً حول التخصصات المتوفرة في الكليات التقنية، إضافةً إلى أسس القبول وتعليمات مسار الكفاءة المهنية.

يُشار إلى أن مسار الكفاءة المهنية استُحدث لتعزيز المهارات العملية لدى الطلبة مع ضمان حصولهم على المعارف الضرورية دون الحاجة لاجتياز امتحان الثانوية العامة لدخول الكليات التقنية.

شركة كهرباء القدس