حملة ع كيفك
الرئيسية / سياسة / أبو ردينة : تصريحات نفتالي بينت حول رفضه إقامة الدولة الفلسطينية مكررة ومرفوضة
نبيل أبو ردينة

أبو ردينة : تصريحات نفتالي بينت حول رفضه إقامة الدولة الفلسطينية مكررة ومرفوضة

رام الله/PNN- قال الناطق باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة إنَّ تصريحات رئيس حكومة الإحتلال نفتالي بينت حول رفضه إقامة الدولة الفلسطينية مكررة ومرفوض ولن يغير من الحقيقة شيئًا، مشيراً إلى أن الشرعية الدولية وحقوق شعبنا واضحة وأن الحكومة الإسرائيلية الحالية مثل السابقة لا تريد أي سلام حقيقي وجدي.

وأضاف أبو ردينة في حديث لإذاعة صوت فلسطين صباح اليوم الإثنين “على بينيت أن يفهم أنه بدون موافقة الشعب الفلسطيني لن ترضى الشعوب العربية” وأنه بدون السلام مع الفلسطينيين فلن يكون سلام في المنطقة.

وشدد أبو ردينة أن الطريق للسلام هو من خلال الالتزام بالشرعية الدولية التي أكدت على ضرورة قيام الدولة الفلسطينية المستقلة على حدود الرابع من حزيران عام سبعة وستين والقدس الشرقية عاصمة لها وهذا هو الطريق الوحيد للسلام ودون ذلك سوف تسير الأمور إلى اتجاه مغلق نتيجة حروب وفوضى في المنطقة.

وبيّن أبو ردينة أن وجود الاحتلال والمستوطنات والأبرتهايد أوصل العلاقات الفلسطينية الإسرائيلية إلى مفترق طرق، مؤكِّدًا أن القيادة تسير في مسار وطني متسارع وجديد بعد خطاب السيد الرئيس محمود عباس في الجمعية العامة للأمم المتحدة في الرابع والعشرين من أيلول الماضي والذي كان واضحًا ويحمل معانٍ واضحة ومفصلية وهامة.

ودعا أبو ردينة الحكومة الإسرائيلية والولايات المتحدة والرباعية الدَّولية لقراءة بيان السيد الرئيس، واعتباره الآلية التي سيسير عليها الشعب الفلسطيني والقيادة في المرحلة القادمة، لأنَّ الاستيطان جميعه غير شرعي والأمور لم تعد تحتمل.

وأعلن أبو ردينة أنَّ السيد الرئيس محمود عباس سيزور روسيا قريبًا بحكم العلاقات الفلسطينية الروسية الممتازة، وثقة سيادته بالموقف الروسي الثابت الذي يعبر عنه بوتين، وهي إحدى أعضاء الرباعية الدولية، والحديث معها في منتهى الأهمية.

شركة كهرباء القدس