حملة ع كيفك
الرئيسية / محليات / أهالي بيتا يؤدون صلاة الفجر قرب جبل صبيح
أرشيف

أهالي بيتا يؤدون صلاة الفجر قرب جبل صبيح

نابلس/PNN-أدى أهالي بلدة بيتا جنوب نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة الجمعة صلاة فجر اليوم الجمعة قرب جبل صبيح المهدد بالاستيطان.

وأدى المصلون صلاة الفجر قبالة البؤرة الاستيطانية المقامة على قمة جبل صبيح بعد ساعات قليلة من فعاليات الإرباك الليلي على الجبل.

وأشعل ثوار بيتا المشاعل خلال فعاليات الإرباك، ورددوا التكبيرات عبر مكبرات الصوت.

وأكد ثوار بيتا أن فلسطين فوق الجميع وأنهم سيؤدون الصلاة على قمة جبل صبيح بعد إجبار الاحتلال على إزالة البؤرة الاستيطانية.

و دعا حراس الجبل وثوار بلدة بيتا لتصعيد فعاليات الإرباك الليلي والمشاركة في فعاليات الفجر العظيم قرب جبل صبيح.

وكانت قوات الاحتلال قد جرفت الطرق المؤدية إلى جبل صبيح لإعاقة وصول المتظاهرين وطواقم الإسعاف إلى الجبل للمشاركة بالفعاليات الأسبوعية الرافضة للبؤرة الاستيطانية بعد ظهر الجمعة.

وتشهد بلدة بيتا منذ عدة أشهر فعاليات يومية وأسبوعية ضمن الخطوات الهادفة إلى إزالة بؤرة “افيتار” الاستيطانية المقامة على أراضي جبل صبيح.

وطوّر الشبان من أساليبهم في مقاومة الاحتلال، وخاصة في فعاليات الإرباك الليلي، آخرها تفجير براميل صوتية كبيرة قبالة حاجز للاحتلال، كما يطلقون المفرقعات والألعاب النارية باتجاه جنود الاحتلال الذين يحرسون البؤرة الاستيطانية الجاثمة عل قمة جبل صبيح.

ومنذ تلك الأحداث ارتقى 8 شهداء وأصيب المئات واعتقل العشرات في محاولة من الاحتلال لوقف الفعاليات ولا سيما فعاليات الإرباك الليلي.

شركة كهرباء القدس