حملة ع كيفك
الرئيسية / أخبار إقليمية ودولية / رئيسي منتقدا تطبيع العلاقات بين بعض دول المنطقة و”إسرائيل”: التطبيع لا يوفر الأمن لها ولا لـ”إسرائيل”
الرئيس الإيراني، إبراهيم رئيسي

رئيسي منتقدا تطبيع العلاقات بين بعض دول المنطقة و”إسرائيل”: التطبيع لا يوفر الأمن لها ولا لـ”إسرائيل”

طهران/PNN- انتقد الرئيس الإيراني، براهيم رئيسي، اليوم السبت، تطبيع العلاقات بين بعض دول المنطقة وإسرائيل، معتبرا أن “التطبيع لا يوفر الأمن لهذه الدول ولا للنظام الصهيوني”.

وخلال اجتماع مع سفراء ورؤساء بعثات إيران في الدول المجاورة، أوضح إبراهيم رئيسي أن “هذه الدول تحاول تطبيع علاقاتها مع الصهاينة من جهة وتجعل الكيان الصهيوني قريبة من حدودنا من جهة أخرى”، مشددا على أن “تواجد الكيان الصهيوني في الدول المطبعة قرب حدودنا لن يكون لصالح أحد”.

وأكد رئيسي أن علاقة طهران مع دول الجوار من أجل مواجهة الحظر وإبطال مفعولها، هي حركة استراتيجية بالنسبة لسياستنا الخارجية وليست تكتيكا”، مشيرا إلى أن “الجمهورية الإسلامية الإيرانية تريد الخير لدول المنطقة والتعامل معها في مختلف المجالات سيسهم في تعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة”.