مساحة إعلانية

الإسرائيليون يتهافتون على حمل السلاح

تل ابيب/PNN-تضاعفت أعداد الطلبات المقدمة من إسرائيليين للحصول على أسلحة شخصية مرخصة، مع تزايد العمليات الفلسطينية خاصة في مناطق الداخل المحتل.

وبحسب موقع واي نت العبري، فإن العدد تضاعف بمقدار 3.5 أضعاف الشهر الماضي، مقارنة بشهر مارس/ آذار من العام الماضي.

ووفقًا للموقع، فإن موجة العمليات الأخيرة أثارت قلقًا كبيرًا بين جموع الإسرائيليين.

وبين أنه ما بين 6 إلى 27 مارس/ آذار الماضي، تلقت وزارة الأمن الداخلي 1220 طلبًا جديدًا للحصول على رخصة أسلحة نارية، وبين 20 إلى 27 من نفس المدة وهو أسبوع العمليات في بئر السبع والخضيرة وبني براك، تم تقديم 621 طلبًا، أي أكثر من ضعف ما كان عليه في الأسابيع السابقة