مساحة إعلانية
مساحة إعلانية

تقرير: 20 شهيداً ومقتل 12 إسرائيلياً في 821 عمل فلسطيني مقاوم خلال مارس

الضفة الغربية/PNN/رصد تقرير فلسطيني تصاعد عمليات المقاومة للاحتلال الإسرائيلي في الضفة الغربية والقدس والداخل المحتل في شهر مارس الماضي بشكل كبير ومؤثر.

وفي حصيلة هي الأعلى خلال شهر واحد منذ عام 2017 وثق التقرير الذي يصدره مركز معلومات فلسطين “معطى” استشهاد 20 مواطناً، ومقتل 12 إسرائيلياً وإصابة 64 آخرين في عمليات للمقاومة.

وفي تقريره عن أعمال المقاومة لشهر مارس/2022م أفاد “معطى” أن مجموع العمليات التي جرى رصدها خلال الشهر بلغ (821) عملاً مقاوماً.

وحسب التقرير فلم تشهد الضفة والداخل المحتل هذا العدد من الخسائر البشرية لدى الاحتلال خلال شهر واحد منذ عام 2017م.

ورصد تقرير معطى تنفيذ 52 عملية إطلاق نار واشتباك مسلح مع قوات الاحتلال، 25 عملية منها وقعت في جنين.

ونفذ الأسير المحرر الشهيد ضياء حمارشة 27 عاما من سكان يعبد في جنين أبرز العمليات المسلحة، حيث هاجم المستوطنين في منطقتي “بني براك ” و”رمات غان” بتل أبيب، وأسفرت العملية عن مقتل 5 إسرائيليين وجرح 12 آخرين، قبل أن يستشهد.

كما نفذ الشهيدان إبراهيم اغبارية وأيمن اغبارية -من أم الفحم- عملية إطلاق نار في مدينة الخضيرة بالداخل المحتل، أسفرت عن مقتل اثنين من قوات الاحتلال وجرح 6 آخرين، واستشهاد المنفذين.

وفي بئر السبع المحتلة، نفذ الأسير المحرر الشهيد محمد أبو القيعان عملية دهس وطعن مزدوجة، أسفرت عن مقتل 4 مستوطنين وإصابة 2 آخرين بجروح خطرة.

وبلغ عدد عمليات الطعن أو محاولات الطعن 9 عمليات، وعدد عمليات الدهس أو محاولة الدهس عمليتين، بالإضافة إلى 7 عمليات حرق منشآت وآليات وأماكن عسكرية لقوات الاحتلال.

وواصل الشبان والمقاومون التصدي لقوات الاحتلال في مختلف المحاور والمدن، حيث شهدت الضفة والقدس 255 عملية إلقاء حجارة تجاه الاحتلال والمستوطنين.

ورصد مركز معطى 28 عملية إلقاء زجاجات حارقة، و296 مواجهة بأشكال متعددة.

وبلغ عدد عمليات التصدي لاعتداءات المستوطنين 119 عملية.

و بالتوازي مع أعمال المقاومة، استمرت المظاهرات والمسيرات الشعبية، حيث بلغ عددها خلال الشهر 47 مسيرة شعبية منددة بجر ائم الاحتلال.