مساحة إعلانية

فصائل العمل الوطني تنظم وقفة تضامنية مع الشعب الفلسطيني في فيينا

بمشاركة فصائل العمل الوطني والأحزاب النمساوية الداعمة لقضيتنا الوطنية؛

النمسا/PNN-احتشد المئات أبناء الجاليات العربية والفلسطينية والعشرات من النمساويين، في الساحة الرئيسية في فيينا لدعم نضال شعبنا الفلسطيني في القدس المحتلة والمرابطين في الأقصى، وتعالت الهتافات المناهضة للاحتلال وممارساته القمعية والعنصرية ضد الشعب الفلسطيني.

والقى رئيس التجمع الديمقراطي الفلسطيني في النمسا هيثم عورتاني كلمة أكد فيها أن معركة سيف القدس ما زالت مستمرة، وان القدس ومقدساتها خط احمر لا يمكن تجاوزه، وأنه من حق الشعب الفلسطيني الواقع تحت الاحتلال أن يقاوم المحتل بكل الوسائل التي كفلتها له القوانين الدولية، لدحر الاحتلال عن أراضيه ولإنجاز حقوقه الوطنية المشروعة في العودة وتقرير المصير وبناء الدولة المستقلة وعاصمتها القدس، وعدم تمكين الاحتلال من تهويد القدس وتغيير الواقع لفكرة الدولة اليهودية

وطالب المجتمع الدولي بفضح الازدواجية في المعايير الأمريكية في التعامل مع قضيتنا الوطنية العادلة.

واضاف بأن الدول العربية يجب ان تطرد السفراء الإسرائيليين من بلدانهم والتراجع عن التطبيع.