مساحة إعلانية
مساحة إعلانية

“التعليم العالي” والـ (UNDP) تبحثان إطلاق مشروع خلق فرص عمل للشباب

رام الله/PNN- عقدت اللجنة التوجيهية العليا لمشروع “خلق فرص عمل للشباب والتمكين الاقتصادي من خلال النهوض بنظام الابتكار الفلسطيني” اجتماعها الأول برئاسة وكيل وزارة التعليم العالي والبحث العلمي د. بصري صالح، وذلك لبحث ترتيبات إطلاق المشروع خلال الفترة القريبة المقبلة.

جاء ذلك بحضور نائب ممثل برنامج الأمم المتحدة الإنمائي (UNDP) في فلسطين شيتوسي نيڤوتشي، وعدد من أسرة البرنامج، ونائب رئيس التعاون الدولي في الوكالة السويسرية للتنمية توماس جيناتش، رئيس وحدة الإرشاد والتوجيه والشؤون الطلابية أيمن هودلي.

ويهدف المشروع، الذي يستهدف طلبة مؤسسات التعليم العالي الفلسطينية؛ إلى خلق فرص عمل للشباب والخريجين ودعم أفكارهم الإبداعية من خلال تطوير منظومة رعاية الإبداع والابتكار والتميّز لدى طلبة الجامعات والكُليّات في فلسطين.

ويركز المشروع على تطوير المشاريع المبتكرة، وتعزيز البحث العلمي وتبادل المعرفة، إضافةً لإتاحة الطلبة الفلسطينيين الفرصة لتطوير قدراتهم في مجال تنظيم المشاريع وتسويق الأفكار الجديدة، وتحفيز الباحثين والأكاديميين لتطبيق نتائج أبحاثهم على أرض الواقع.

وأوضح صالح أن المشروع سيسهم في توفير فرص العمل للخريجين، وهو ما ينسجم مع خطط الوزارة في تمكين الطلبة بعد تخرجهم، ومساعدتهم للانخراط في سوق العمل، أو دعمهم للانطلاق بمبادراتهم ومشاريعهم الريادية.

ولفت إلى تركيز المشروع على تحويل الأبحاث في الجامعات إلى أعمال قابلة للتطبيق، وتسهيل التشبيك والتعاون بين الجامعات والحاضنات والمسرعات والقطاع الخاص، للاستثمار في المشاريع والمبادرات الريادية.

وأشار صالح إلى أن القطاع الخاص سيستفيد من الأفكار الريادية للشباب الفلسطينيين ومبادراتهم المميزة، مؤكداً أن خلق بيئة مواتية للإبداع يدعم التمكين الاقتصادي للشباب.

وكانت الوزارة وقّعت في آذار الماضي مذكرة تفاهم مع (UNDP) لتنفيذ المشروع، بتمويل من (SDC)، في إطار جهودها لتعزيز فرص العمل للخريجين.