مساحة إعلانية
مساحة إعلانية

“هيئة الأسرى”: الاحتلال يفرج عن أسير أردني ويبقي 18 آخرين في سجونه

رام الله/PNN-قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، إن سلطات الاحتلال الإسرائيلي أفرجت عن الأسير الأردني أسيد محمد أبو خضير بعد قضاء مدة محكوميته البالغة 6 سنوات.

وكانت قوات الاحتلال اعتقلت “أبو خضير” بتاريخ 7-6-2016، وأصدرت بحقه حكما بالسجن الفعلي لمدة 6 سنوات، قضاها كاملة في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

وأضافت الهيئة، أنه وبعد الإفراج عن “أبو خضير”، يبقى في سجون الاحتلال (18) أسيرًا أردنيًا، بعضهم يحمل الجنسية الأردنية، والبعض الآخر من أصول فلسطينية ولديهم أرقام وطنية أردنية.

وأوضحت أن من بين الأسرى الأردنيين الـ 18، هنالك (8) أسرى منهم يقضون أحكامًا بالسجن المؤبد (مدى الحياة) لمرة أو لعدة مرات، و(5) أسرى يقضون أحكامًا تتراوح ما بين 20-36 عامًا، و(3) أسرى آخرين يقضون أحكاما تتراوح ما بين 10 وأقل من 20 سنة، إضافة إلى أسيرين آخرين يقضيان أحكامًا بالسجن لمدة 5 و8 سنوات.

وأشارت إلى أن ثلاثة من بين الأسرى الأردنيين، هم ضمن قائمة “عمداء الأسرى”، ومعتقلون منذ ما يزيد على 20 عامًا، و(8) أسرى آخرين معتقلون منذ أكثر من (15) عامًا، وأسير واحد مضى على اعتقاله أكثر من عشر سنوات، أما الباقي وعددهم (6) أسرى فهم معتقلون منذ أقل من عشر سنوات.

وبيّنت أن الأسرى الأردنيين، يتوزعون على عدة سجون للاحتلال الإسرائيلي، وهي: “نفحة”، و”ريمون”، و”هداريم”، و”جلبوع”، و”النقب”، و”ايشل”، و”مجدو”.

وأشادت الهيئة بصمود هؤلاء الأسرى ونضالاتهم، ونضالات الأسرى العرب عمومًا، مؤكدة أنهم “جزء أصيل من النضال ضد الاحتلال ومكون أساسي من مكونات الحركة الوطنية الأسيرة التي تحفظ تاريخهم وتضحياتهم من أجل فلسطين وشعبها.