مساحة إعلانية
مساحة إعلانية

المستوطنون والاحتلال ينفذون اعتداءات عديدة في جنوب الخليل

الخليل / PNN/ اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم الجمعة، تجمع “المجاز” في مسافر يطا جنوب الخليل، وأجرت عملية إحصاء لعدد من الأهالي.

وقال منسق لجان الحماية والصمود في مسافر يطا فؤاد العمور ان قوات الاحتلال اقتحمت تجمع “المجاز” شرق يطا، وقامت بعمل إحصاء لعدد من الأهالي، شمل تسجيل أسماء وأرقام بطاقاتهم وأسماء الأبناء القصّر، وعدد أفراد كل عائلة، دون بيان أسباب هذا الإجراء والهدف منه.

ومن الجدير ذكره أن تجمع “المجاز” من ضمن 12 تجمعا سكنيا مهددا بالهدم والتهجير القسري، بعد رفض محكمة الاحتلال، مطلع شهر أيار الماضي، الالتماس الذي تقدم به أهالي تلك التجمعات ضد قرار الاحتلال عام 1981 بإعلان أراضيهم وقراهم مناطق إطلاق نار.

كما أصيب مواطنان، مساء اليوم الجمعة، بجروح ورضوض في اعتداء للمستوطنين قرب خربة زنوتا جنوب الخليل.

وقالت مصادر محلية إن مجموعة من المستوطنين هاجمت بالحجارة والهراوات عددا من المواطنين أثناء تواجدهم في أراضيهم المهددة بالمصادرة في خربة زنوتا جنوب الخليل، ما أدى لإصابة المواطنين سامر الطل (41 عاما)، وسعيد الخضيرات (48 عاما) بجروح ورضوض، نقلا على إثرها إلى احد المراكز الصحية القريبة حيث وصفت إصابتهما بالمتوسطة.

ويتعرض أهالي خربة زنوتا لاعتداءات مستمرة من قبل الاحتلال ومستوطني “شمعة” المحيطة بالخربة والمقامة على أراضي المواطنين، بهدف تهجيرهم لصالح إنشاء وتوسيع المستوطنات في المنطقة ومن بينها المنطقة الصناعية لمجلس ما يسمى “اقليم المستوطنات” جنوب الخليل.

ـــ