مساحة إعلانية
مساحة إعلانية

“إسرائيل” تعيد فتح سفارتها في كييف

كييف/PNN- ذكرت وسائل إعلام عبرية، اليوم الخميس، أنه ولأول مرة منذ بدء الحرب الروسية على أوكرانيا، تمت إعادة فتح السفارة الإسرائيلية في العاصمة الأوكرانية كييف، وتقديم بعض الخدمات للإسرائيليين.

وقالت وزارة الخارجية الإسرائيلية، إن “السفير الإسرائيلي في أوكرانيا ميخائيل برودسكي، أعاد فتح السفارة في كييف، بوجود طاقم السفارة لعدة أيام”، مشيرة إلى أن “الهدف من ذلك هو تقديم بعض الخدمات القنصلية”.

وأكدت الخارجية في بيانها، أن “أكثر من 80 شخصا حصلوا على خدمات قنصلية من السفارة الإسرائيلية في كييف خلال اليومين الماضيين، إضافة لتقديم خدمات مشابهة في مدينة لفيف، الواقعة غرب أوكرانيا”.

وعلق السفير برودسكي على إعادة الافتتاح، بالقول: “وجود دبلوماسي إسرائيلي في كييف مهم جداً بالنسبة لنا، كما أنه إشارة أخرى لدعم أوكرانيا”.

وأوضحت الخارجية الإسرائيلية أن “الخدمات القنصلية التي سيتم تقديمها للإسرائيليين في كييف ولفيف ستكون متاحة في أوقات متفاوتة وبتنسيق مسبق”.

ووصل وفد إسرائيلي إلى كييف، مؤخرًا لإعادة فتح السفارة الإسرائيلية، التي سبق أن نقلت إلى مدينة لفيف، بالقرب من الحدود البولندية، بحسب ما ذكره موقع “واللا” العبري.

وترأس الوفد السفير الإسرائيلي لدى أوكرانيا، برودسكي، حيث تعد هذه المرة الأولى التي يصل فيها مسؤولون إسرائيليون إلى كييف منذ إخلاء السفارة الإسرائيلية في أعقاب الغزو الروسي لأوكرانيا نهاية فبراير/شباط.

وأوضح موقع “واللا” أن “مناقشات داخلية في وزارة الخارجية، جرت في الأسابيع الأخيرة، بشأن إعادة فتح السفارة الإسرائيلية في كييف“، لافتة إلى أن “مسؤولين بوزارة الخارجية والسفير الإسرائيلي في كييف أعربوا عن دعمهم لإعادة فتح السفارة”.

وكان مسؤولون أمنيون بوزارة الخارجية قدموا سلسلة من التحفظات على إعادة فتح السفارة، معتبرين أن ”الوضع الأمني في كييف لا يزال غير مستقر، وطالبوا بالانتظار لاتخاذ تلك الخطوة”.

وأعادت عدد من الدول الأوروبية فتح سفاراتها في كييف في الأسبوعين الماضيين، كما أن الولايات المتحدة أعادت دبلوماسييها إلى أوكرانيا، لكنهم ما زالوا يعملون من منشأة مؤقتة في لفيف، ويحضرون اجتماعات في كييف مرة كل بضعة أيام.