صحة غزة: نفاذ 80% من ادوية السرطان في قطاع غزة يضع حياة المرضى على المحك

غزة/PNN- أعلنت وزارة الصحة في غزة الأحد عن توقف تقديم العلاج الكيماوي لمرضى السرطان؛ بسبب نفاده من المستودعات.

وأفاد الناطق باسم الوزارة أشرف القدرة في بيان بتوقف تقديم العلاج الكيماوي لمرضى السرطان في مستشفى الرنتيسي التخصصي؛ بسبب نفاده، بالإضافة لنفاد دواء نيوبوجين المستخدم لرفع المناعة لدى المرضى.

كما أشار إلى نفاد 80 % من أدوية السرطان في غزة يجعل كافة البرتوكلات العلاجية غير قابلة للتطبيق تمامًا مما يضع حياة المرضى على المحك.

وحذر القدرة من أن ذلك يضع حياة مئات المرضى في خطر حقيقي إن لم يتم إنهاء الأزمة الدوائية لهم بشكل فوري.

يذكر أن هناك 6100 مريض أورام من كبار السن، و460 مريضا من الأطفال يتلقون الرعاية الصحية في مستشفى الرنتيسي بغزة، إلى جانب وجود 1700 مريض أورام كبار في مستشفى غزة الاوروبي بخان يونس.

ويعاني قطاع غزة حاليًا من أزمات معيشية وإنسانية وصحية حادة، جراء مواصلة فرض الحصار الإسرائيلي منذ 2007، وتفاقمت منذ فرض السلطة جملة من العقوبات منذ العام الماضي تطال بعضها المرضى في القطاع.

من جهته، طالب مركز “حماية” لحقوق الإنسان، رئيس السلطة بإنهاء كافة الاجراءات المتخذة ضد غزة وإنهاء كافة الأزمات المتعلقة بالقطاعات الانسانية المختلفة، وعلى رأسها أزمة قطاع الصحة.

كما دعا المركز حكومة الوفاق إلى اتخاذ التدابير الفورية اللازمة، لإنقاذ مئات المرضى، مطالبًا منظمة الصحة العالمية لسرعة التدخل لحل الأزمات المتعلقة بالقطاع الصحي، وإنهاء معاناة المرضى.

Print Friendly, PDF & Email