حملة ع كيفك
الرئيسية / متفرقات / التنمية الاجتماعية وغرفة تجارة وصناعة شمال الخليل توقعان مذكرة تقاهم

التنمية الاجتماعية وغرفة تجارة وصناعة شمال الخليل توقعان مذكرة تقاهم

الخليل/PNN- وقعت وزارة التنمية الاجتماعية ممثلة بوزيرها د. أحمد مجدلاني، الأربعاء، مع غرفة تجارة وصناعة وزراعة شمال الخليل ممثلة برئيس مجلس إدارتها نور الدين جرادات، مذكرة تفاهم في مجالات تطوير خدمات التأهيل والتدريب والتشغيل، بحضور الوكيل المساعد للرعاية والتنمية الاجتماعية أنور حمام،والوكيل المساعد لشؤون المديريات الشمالية د.صباح الشرشير، والوكيل المساعد للتنمية الإدارية والتخطيط عاصم خميس.

وقال د.مجدلاني إن توقيع هذه المذكرة له أهمية استثنائية بالنسبة لنا في وزارة التنمية الاجتماعية، باعتباره فاتحة تعاون مشترك بين الوزارة وغرفة تجارة وصناعة وزراعة شمال الخليل ونطمح لتوسيعه في الأيام القادمة.

وأضاف أن هذه المذكرة تستهدف التعاون في تصميم وتنفيذ مشاريع وبرامج تأهيل وتدريب وتشغيل الأشخاص ذوي الإعاقة وخصوصا في مركز الشيخة فاطمة للتأهيل ، بهدف الوصول لنموذج تشاركي ما بين القطاع الخاص والوزارة ، بهدف تحقيق الدمج الاجتماعي والاقتصادي للمتدربين، وخصوصا من فئة الأشخاص ذوي الاعاقة، وذلك عبر إكسابهم مهارات وحرف تساعدهم على الانخراط بسوق العمل وفتح الافاق المهنية والوظيفية الخاصة بهم.

وأكد د.مجدلاني أن للقطاع الخاص الفلسطيني دورا هاما نقدره ونثمنه باعتبارهم شريك حقيقي في دفع عجلة التنمية في فلسطين وخدمة الفئات الفقيرة والمهمشة.

ولفت إلى الأهمية الكبيرة نحو التمكين الاقتصادي والاجتماعي للأشخاص ذوي الاعاقة وجدد حرصه على تطوير التعاون مع الغرفة التجارية ليشمل مختلف برامج التنمية الاجتماعية.

بدوره، قال جرادات نتشرف بتوقيع هذه المذكرة، ونتطلع إلى العمل بشكل أوثق مع وزارة التنمية الاجتماعية، لتمكين الاشخاص ذوي الاعاقة وتوفير فرص العمل لهم ودمجهم بعجلة التنمية المستدامة في فلسطين.

وتابع أن غرفة تجارة وصناعة وزراعة شمال الخليل تسعى لخدمة القطاع الاقتصادي الفلسطيني في شمال الخليل، وتعمل على توفير فرص العمل والتدريب للراغبين في الحصول على هذه الفرص في سوق العمل المحلي من ذوي الإعاقة والمتعطلين عن العمل، فهذه الاتفاقية مع وزارة التنمية بصفتها القائد لقطاع الحماية الاجتماعية ومزود رئيسي للخدمات، تعمل على دعم الفئات الفقيرة والمهمشة بشكل عام.

كما التقى د.مجدلاني مع جمعية إكرام المسنين الخيرية، بحضور المدير التنفيذي للجمعية أكرم مشعل ورئيسها محمود دحيدل، ومساعد محافظ محافظة الخليل جميل رشدي،واطلع على البرامج والخدمات والرعاية التي تقدمها للمسنين على مستوى الوطن.

وفي هذا الصدد أكد د.مجدلاني على أهمية التحول الذي تعمل عليه الوزارة بتطوير استراتيجية الرعاية الاجتماعية للمسنين عبر الرعاية المنزلية ورزمة الخدمات المتكاملة وتطرق إلى شراء الخدمة من الجمعيات الخاصة بكبار السن التي تمثل دعما غير مباشر للجمعيات لتعزيز دورها المجتمعي ،والاستمرار بتقديم الخدمات.

وأشار إلى أن وزارة التنمية الاجتماعية ستشرع بتطبيق مشروع تجريبي حول الرعاية والخدمة المنزلية لكبار السن والممول من مجلس وزراء الشؤون الاجتماعية العرب الصندوق الاجتماعي، حيث سيتم تنفيذ المشروع بالتعاون مع جمعية اكرام المسنين والجمعيات المتخصصة في ذات المجال ، اضافةً الى الوصول لتجديد اتفاقية شراء الخدمات.

من جهته، أشاد مساعد المحافظ جميل رشدي بدور وجهود جمعية إكرام المسنين وما تقدمه من خدمات الرعاية وأنها من الجمعيات الفاعلة على مستوى الوطن، وبدور وجهود وزارة التنمية.

وقام د.مجدلاني بزيارة للحاجة صديقة حسن سالم ملحم والدة الشهيد فخري ملحم والتي تبرعت بمنزلها المكون من طابقين لصالح جمعية إكرام المسنين وتم تحويله إلى تكية حلحول ، حيث كرمها والوفد المرافق على هذا التبرع الذي يؤكد روح النضال والعطاء.

إلى ذلك اطلع د.مجدلاني خلال جولته لليوم الثاني في محافظة الخليل على برامج عمل جمعية سنابل الخير الخيرية، واستمع من رئيس الجمعية ابراهيم الحج ،وأمين سرها د.هيثم جحيشن عن الخدمات التي تقدمها للأشخاص ذوي الإعاقة، والتعاون مع مديرية تنمية الخليل في تنفيذ مشاريع، وشراء الخدمة، مؤكدا أن وزارة التنمية الإجتماعية قد وضعت آلية عمل جديدة لشراء الخدمة من الجمعيات والتي تحرص على استمرار عملها وخاصة التي تقدم الخدمات وتعنى بالأطفال ذوي الاعاقة.

كما زار مكتب الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين شمال الخليل وأكد على أهمية التكافل الاجتماعي بين مختلف مكونات شعبنا.

وكان د.مجدلاني قد بحث بلقاء مع رئيس بلدية حلحول حجازي مرعب واعضاء المجلس البلدي التعاون، مبديا استعداد الوزارة بتقديم التدخلات ومعالجة أية قضايا من قبلها لصالح الفئات التي تستهدفها.

وأضاف د.مجدلاني أن المجتمع المحلي شريك اساسي مع وزارة التنمية الاجتماعية وقدم العديد من التدخلات خلال الفترة الماضية وحتى الآن ،وهذا دليلا على حالة التكافل والتضامن الإجتماعي بين كافة أبناء شعبنا الذي دوما يستحق كل الدعم لتعزيز صموده.

من جانبه، اشاد مرعب بجهود وتعاون وزارة التنمية بتوجيهات وزيرها د.مجدلاني التي تقدم خدماتها للفئات الفقيرة والمهمشة.وثمن زيارة د.مجدلاني لمدينة حلحول وكذلك استعداد الوزارة الدائم لمعالجة القضايا التي تهم المواطن الفلسطيني.

وتفقد د.مجدلاني مكتب فرعي تنمية حلحول واللقاء مع موظفي المكتب بحضور مسؤول المكتب راشد العطاونة، مشيدا بدورهم في العمل الميداني والملفات الهامة التي يتم معالجتها للمواطنين المستفيدين من خدمات الوزارة.

كما جدد التأكيد على الحرص على كرامة المواطن وتحديدا فئة المسنين والأشخاص ذوي الإعاقة.

ورافق الوزير في جولته اليوم مدير عام مديرية تنمية الخليل خالد أطميزي، ونائبه عرفات العطاونة، ومدير مركز الشيخة فاطمة للتأهيل المهني نضال اطميزي، ومسؤولي المكاتب الفرعية البلدة القديمة كفا قعقور،وحلحول راشد العطاونة ،ودورا عرفات الشوامرة.

شركة كهرباء القدس